ناجي البغوري في أول تصريح له : علينا طي صفحة المؤتمر وسنعمل بروح الفريق الواحد

0
400

في أول تصريح له  لموقع تونيزي تيليغراف قال ناجي البغوري النقيب المنتظر لنقابة الصحافيين التونسيين انه سيعمل على توحيد  كلمة الصحافيين والانطلاق نحو العمل لتنفيذ  وتحليل ما طرح من نقاشات داخل المؤتمر .

ونال البغوري اكبر نسبة من الاصوات  خلال المؤتمر الاخير 274 صوتا فيما نالت سيدة الهمامي رئيسة القائمة  المهنية المستقلة على 213  صوتا  كما حازت قائمة البغوري  ” قائمة وحدة الصف الصحفي ” على ثقة غالبية  المؤتمرين وذلك بفوز 7 عناصر من قائمة تضم 9 أسماء,

البغوري  دعا كافة  الصحافيين الى ” طي صفحة المؤتمر والحملات الانتخابية والانطلاق نحو تحقيق مطالب الصحافيين وخاصة الصحافيين الشبان الذين يعانون من أبشع صور للاستغلال ”  البغوري أكد انه سيعمل مع جميع الاعضاء بروح الفريق وبكل شفافية ودون اقصاء لاي كان مهما كان “

اما عن أولوياته فقال انها ستكون بكل تأكيد ” العمل تنفيذ الاتفاقيات المشتركة وخاصة في القطاع الخاص “

وسيجد البغوري الذي تحمل في السابق المسؤولية الأولى في نقابة الصحافيين الى جانبه عدة اسماء تحملت في السابق مسؤوليات مختلفة سواء في صلب جمعية الصحافيين او في النقابة الوطنية للصحافيين على غرار سكينة عبدالصمد التي لديها خبرة في الميدان النقابي وكذلك يوسف الوسلاتي  وسيدة الهمامي .

وكان نورالدين المباركي وهو واحد من شيوخ المهنة الصحفية حدد اليوم أربعة ملفات  ستواجه المكتب القادم  أولها استقلاية النقابة  ” الذي يبقى ” أم الملفات” ، منذ مؤتمرها الأول سنة 2008 ”  اما الملف الثاني حسب المباركي فهو الدفاع عن حرية الاعلام ، فالأوضاع الاجتماعية للصحفيين وتسوية أوضاعهم المهنية الهشة بالاضافة الى ترتيب البيت الداخلي للنقابة ومراجعة آليات عملها وخاصة علاقتها بعموم الصحفيين ”