قيادي في حركة النهضة : أبواب السعودية موصدة في وجه الغنوشي

0
154

العمرة التي اداها زعيم حركة النهضة  السيد راشد الغنوشي استقبلها السعودية ببرود كبير ولم يحض اغنوشي بأي اهتمام من قبل السلطات السعودية 

وحسب موقع ميدليست اون لاين نقلا عن قيادي في حركة النهضة لم تسمه  فان الغنوشي الذي ادى زيارة الى السعودية تحت غطاء العمرة رفقة وفد رفيع من الحركة  ” لم يحظ خلالها باستقبال  رسمي من قبل السعوديين كما كان ينتظر الامر الذي عمق الاستياء لديه واكد له ان المملكة لا تعيره نفس الاهتمام الذي تعيره اياه قطر اين يحظى بمراسم استقبال شبيهة برؤساء الدول

وحسب  موقع ميدليست اون لاين يبدو أن الغنوشي الذي زار السعودية لـ”أداء مناسك العمرة” يحاول إذابة الجليد بين النهضة والمملكة وإقناع السعوديين بان الحركة التي يتزعمها ليست جزءا من تنظيم الإخوان وبالتالي فإنها لا تعادي نظام المملكة وإنما ترى فيه نظاما إسلاميا يطبق الشريعة على خلاف الجماعات الإخوانية الأخرى.

وينتظر الغنوشي أن تراجع السعودية موقفها من النهضة وأن تدعمها سياسيا وماليا مثلما تدعمها قطر خاصة خلال هذه الفترة التي تستعد فيها للانتخابات الرئاسية والتشريعية وتحتاج إلى دعم إسلامي وهو دعم لن يكون مجديا في ظل حالة البرود التي تبديها المملكة تجاهها.

غير أن المسؤولين السعوديين الذين يعرفون جيدا حركة النهضة المدعومة مباشرة من قطر يعتبرونها حركة من حركات الإخوان التي تعادي المملكة في إطار مشروع قطري أميركي لزعزعة استقرار السعودية