L'actualité où vous êtes

رسالة عاجلة الى رئيس الحكومة أوقفوا نيرون قبل أن يندلع الحريق

in A La Une/élections 2014/Tunisie by

السيد رئيس الحكومة  بعد التحية

أعتقد أنكم على علم بالتحذير الذي أطلقه  اليوم الثلاثاء الرئيس المتخلي والمرشح للانتخابات الرئاسية السيد المنصف المرزوقي من حصول تزوير في الدورة الثانية للانتخابات الرئاسية المقررة في الحادي والعشرين ديسمبر والتي سيتنافس فيها مع الباجي قائد السبسي مؤسس ورئيس حزب « نداء تونس

وأعتقد أيضا كما عموم التونسيين الاتهام الصريح الذي وجهه الى منافسه باستعمال أموالا قذرة  لازاحته

وأعتقد أيضا سيدي رئيس الحكومة انكم اطلعتم على دعوة السيد المنصف المرزوقي للتونسيين بأن يتحولوا الى جنود الى منع التزوير

لقد تضمن خطاب حملته الانتخابية التي انطلقت اليوم اتهامين يتطلبان فتح تحقيق  قضائي عاجل مستقل ونزيه لكي نتبين الخيط الأبيض من الأسود خاصة وانهما يصدران عن رئيس مازال يمارس مهامه في اعلى مناصب الدولة

اما عن دعوته لانصاره لمراقبة العملية الانتخابية فهذه تحتاج الى وقفة تأمل ولنتخيل للحظة جمهور الأنصار وهم يتكدسون امام مراكز الاقتراع لمراقبة نزاهة العملية الانتخابية والحال ان في تونس هيئة عليا مستقلة للانتخابات ومراقبون محليون ودوليون وباشراف المؤسسة العسكرية وتحت حماية المؤسسة الأمنية  وتحت رقابة المؤسسة القضائية انها يا سيادة رئيس الحكومة عملية تشكيك في نزاهة واستقلالية كل هذه الاسلاك التي تتبع مؤسسات الدولة و الضامنة لاستمرايتها وأمنها
سيدي رئيس الحكومة ان ما ذهب اليه رئيس الجمهورية المتخلي لا ينبئ لا بالأسوا اذا ما لم يحالفه الحظ ولم يفز بالجولة الثانية من الانتخابات  وقد نشهد لا قدر الله مواجهات وصدامات بدأت اشباحها تطل منذ أسابيع

فعملية التشكيك في نزاهة العملية الانتخابية انطلقت بعد وفق اركسترا محلية ودولية  وبدأت الاشاعات المغلفة برداء من المصداقية تتواتر هنا وهناك تتبعها عملية شحن غير مسبوقة  طالت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات وجب التوقف عندها بكل انتباه

ونعتقد اليوم  وقبل فوات الأوان ان تتضح الرؤيا وان يتفق الجميع على ضرورة احترام قانون اللعبة الديموقراطية حتى وان لزم الامر فتح تحقيقات قضائية وعدلية للرد على كل الاتهمات والزام المتنافسين أخلاقيا بالقبول بنتائج صناديق الاقتراع

تونس اليوم في امس الحاجة لاستعادة استقرارها وليست في حاجة الى نيرون جديد

جمال العرفاوي

Laisser un commentaire

Your email address will not be published.

Latest from A La Une

Go to Top