Accueilالاولىعلى هامش موقفها الغريب من الانتخابات الرئاسية : حقا أين تقع فرنسا

على هامش موقفها الغريب من الانتخابات الرئاسية : حقا أين تقع فرنسا

بعد الإعلان عن النتائج الأولية للانتخابات الرئاسية  وتبادل المكالمات الهاتفية بين المرشحين تهاطلت برقيات التهاني من زعماء ورؤساء الدول والحكومات القريبة والبعيدة حتى ان باراك أوباما الذي استفاق لتوه لفارق التوقيت بعث برسالة تهنئة طويلة عريضة الى الرئيس الفائز الباجي قايد السبسي

ولكن فرنسا التي يربطنا بها التاريخ والقرب الجغرافي اكتفت برسالة من وزير خارجيتها لوران فابيوس

أما رئيس الحكومة مناويل فالس وكذلك رئيس الجمهورية فرنسوا هولاند فقد اختارا الصمت  وهو صمت مريب خاصة وانت تقرأ عنوانا لصحيفة لوفيغارو يتحدث عن اتهامات بالتزييف بين المرشحين وبقية الصحف لم تجد في الانتخابات التونسية سوى الحديث عن بعض الاحداث الاحتجاجية العابرة

قد يكون لهولاند وفالس بعض الاعذار بعد ان فشل الحصان الذي عولا عليه في الانتخابات الرئاسية والتشريعية باسم الاشتراكية الدولية فان الاعلام الفرنسي أثبت انه بلا بوصلة ولم يستطع ان يصدق ان تجري انتخابات في تونس على تلك الشاكلة

على أية حال أين تقع فرنسا

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

الأكثر شهرة