لطفي زيتون يؤكد مستعدون للمشاركة في حكومة كفاءات وطنية سياسية

in A La Une/Tunisie by

اكد لطفي زيتون مستشار رئيس حركة النهضة أن الاتصالات لم تنقطع بين رئيس الحركة السيد  راشد الغنوشي ورئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي منذ لقاء باريس  الذي  قال زيتون أنه  » جنب البلاد انهيار التجربة الديمقراطية ووضعها على سكة الحوار الوطني الذي افضى الى توافق مكن من انجاز الاستحقاقات السياسية للثورة ممثلة في الدستور وانتخاب الهيئات المستقلة وتنظيم انتخابات حرة نزيهة اسفرت عن مؤسسات مستقرة وستنتهي قريبا بتشكيل المحكمة الدستورية  » هذه الاتصالات ساهمت في تقارب الاراء بين الرجلين ونظرتيهما للمصلحة العليا للبلاد وهذا الاختيار هو ثمرة من ثمار هذا التقارب

وقال زيتون في حوار مع صحيفة الشروق نشر اليوم الأربعاء 7 جانفي 2014 ان اخر هذه الاتصالات تم يوم الاحد حيث استدعى السيد رئيس الجمهورية الشيخ راشد الغنوشي لاعلامه بالشخصية التي توافق عليها الحزب المكلف بتشكيل الحكومة واخذ رأيه فيها اما عن موقفه من رئيس الحكومة المكلف فقد اعتبر زيتون ان اختيار السيد الحبيب الصيد رئيسا للحكومة يفتح الامكانية امام شكلين لتركيبة الحكومة: حكومة كفاءات وطنية فنية مستقلة مدعومة من كل الاحزاب او حكومة كفاءات وطنية سياسية تمثل ائتلافا واسعا وتحظى بقاعدة سياسية صلبة.. والنهضة اميل للشكل الثاني باعتباره يعطي معنى اكثر للعملية الانتخابية التي تجري على اساس سياسي

وحول إمكانية مشاركة وزراء من النهضة في حكومة الصيد اكد لطفي زيتون انه لم يبدأ التشاور بعد على تشكيل الحكومة قائلا ان موقف النهضة معروف وهو استعدادها للمشاركة في حكومة وحدة وطنية. تضم اوسع ما يمكن من الطيف السياسي.. وتحترم الوزن السياسي للحركة

Laisser un commentaire

Your email address will not be published.