منظمات عربية تطالب بمحاسبة الفاسدين والمفسدين

0
257

طالب البيان الصادر عن الفروع العربية لمنظمة الشفافية الدولية في ختام أعمال المؤتمر العالمي لمكافحة الفساد الذي احتضنته مدينة بتروجايا بماليزيا برفض الفساد والإفلات من العقاب في العالم العربي
وعبرت منظمات الشفافية العربية الأعضاء في منظمة الشفافية الدولية المشاركة في المؤتمر العالمي السادس عشر لمكافحة الفساد عن قلقها من استمرار ظاهرة الفساد والإفلات من العقاب والتي تنال من قدرة الدول للقيام بمسؤولياتها وتعثر التنمية المستدامة. الامر الذي حمل ملايين المواطنين العرب للنزول الى الميادين مطالبة بمكافحة الفساد ومحاسبة الفاسدين والمفسدين. وأمام ذلك فإننا نطالب بما يلي
أولا وقف هدر واختلاس المال العام الذي خسرت وتخسر اقتصاديات الدول العربية بسببه أموالا ضخمة كان من الممكن ان تساهم في تأمين خدمات صحية وتعليمية ووظائف لملايين المواطنين في المنطقة العربية
ثانيا رفع القيود وتعزيز دور مؤسسات المجتمع المدني لتمارس دورها في مكافحة الفساد انسجاما مع اتفاقية الامم المتحدة لمكافحة الفساد التي وقعت وصادقت عليها معظم الدول العربية
ثالثا رفع القيود المفروضة على وسائل الإعلام والتي تحول من ممارسته لدوره الطبيعي في فضح وتسليط الضوء على ممارسات الفساد
رابعا وقف انتهاكات حقوق الانسان التي تمارسها الحكومات وصيانة الحريات العامة وفي مقدمتها حرية الرأي والتعبير وحق التجمع والتظاهر السلمي   خامسا اعادة مجلس ادارة جمعية الشفافية الكويتية المنتخب والذي قامت وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل بحله في أيار الماضي حتى تتمكن الجمعية من ممارسة نشاطها الطبيعي في مكافحة الفساد والترويج للشفافية