تطورات خطيرة في قضية الاستيلاء على محجوز قاضي التحقيق يوجه تهمة التعذيب للفرقة التي باشرت القضية

in A La Une/CORRUPTION/Tunisie by

وجه قاضي التحقيق الثالث بالمحكمة الابتدائية بالقصرين اليوم تهمة ممارسة التعذيب للفرقة المركزية للحرس الوطني التي باشرت التحقيق في قضية الاستيلاء على محجوز تمثل في 7 أطنان من النحاس تورط فيها سبعة اعوان للحرس الوطني بالقصرين وثلاثة مدنيين

وكانت عملية نقل الممتهمين الى مقر المحكمة اليوم جوبهت باعتراض عدد من ممثلي النقابات الامنية واهاليهم وصلت حد رشق الحافلة بالحجارة

وكانت  التفقدية العامة للحرس الوطني  فتحت تحقيقا على خلفية اختفاء 7 أطنان من النحاس المهرب التي وقع حجزها يوم 12 من أفريل الجاري من قبل أعوان حرس المرور بالقصرين .

وحسب ما تسرب من معلومات حول أطوار القضية فان  الأعوان الذين قاموا بالحجز ذكروا في المحضر الأولي بأنّ كمية النحاس تقدر بـ 50 طنا لكن قبل تسليم الكمية المحجوزة إلى أعوان الديوانة دوّن في المحضر الجديد أنّها 43 طنا فقط، ما دفع الديوانة الى إرجاع المحجوز إلى مصدره الأصلي وهو حرس المرور بالقصرين .