تأجيل الانتخابات الرئاسية والتشريعية الى سنة 2021 أصبح واردا

0
80

يبدو ان النية تتجه الى تأجيل الانتخابات الرئاسية والتشريعية  المزمع اجراؤها موفى سنة 2019 الى سنة 2021  وهو ما سبق واعلن عنه في موقع تونيزي تيليغراف واليوم  رجّح الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي أن يتمّ تأجيل الانتخابات الرئاسية والتشريعية المزمع تنظيمها سنة 2019، قائلا “كل السيناريوهات واردة ومرتبطة بالخطوات العملية التي سنذهب في اتجاهها خلال الأيام القليلة القادمة.. والاتحاد الشغل يرى أن العبرة ليست كيف ستذهب إلى الانتخابات بل يجب أن تكون انتخابات ديمقراطية وفعلية وأن تعطي فاعليتها من خلال نسبة المشاركة “كيف ستكون؟”.. لقد لاحظنا أن في الانتخابات البلدية خسرنا 18 بالمائة تقريبا من الجسم الانتخابي وهو ما أعتبره ضربا للمسار الديمقراطي”.

وأكّد الطبوبي، في حوار أدلى به لأسبوعية “الشارع المغاربي” بعددها الصادر اليوم الثلاثاء 28 أوت 2018، تمسّك المنظمة الشغيلة بتوفير ظروف نجاح الانتخابات القادمة، مضيفا في هذا الصدد “بطبيعة الحال يجب ان تتوفر كل الظروف الممهدة للنجاح وتنقية كل المناخات.. وبطبيعة الحال زرع الأمل للشعب التونسي في حقوقه الاجتماعية والاقتصادية في أمنه وكذلك في المدرسة والصحة العمومية وفي كل خياراته.. لهذا نطمح إلى أكثر إقبال كما رأينا ذلك في المجلس الوطني التأسيسي الذي يعكس ممارسة القرار الديمقراطي الحقيقي”.