تخلى عن طائرة بن علي أردوغان يتلقى طائرة فخمة من أمير قطر

in A La Une/Tunisie by

فيما يدعو الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مواطنيه إلى شد الأحزمة والتقشف بسبب الأزمة المالية التي تعصف ببلاده، قالت وسائل إعلام تركية إن أردوغان تلقى هدية خاصة، تقترب قيمتها من نصف مليار دولار، مقدمة من أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.

وذكر الموقع الإخباري التركي « Kokpit.aero » أن تميم قدم هذه الهدية لإظهار « حبه لأردوغان والثقة بتركيا »، بعد أن أبدى الرئيس التركي اهتماماً بالطائرة، وهي من طراز VIP 747-8.

إلا أن النائب التركي المعارض  غامز تاشير، قال في بيان مكتوب إلى نائب الرئيس إن أنقرة اشترت الطائرة ب400 مليون دولار. وقال إن « القصر الرئاسي يدعو الشعب التركي إلى الادخار في كل شيء تقريباً، ولكن الأشخاص نفسهم الذين يدعون إلى إجراءات التقشف لا يستطيعون التخلي عن الرفاه والترف. ملايين الأشخاص يعيشون في الفقر واليأس في الوقت الذي يشتري سيد أنقرة قصوراً طائرة ».

وكانت الطائرة، المزودة بسبع غرف نوم وقاعتين للاستقبال، معروضة للبيع بسعر 400 مليون دولار تقريباً، قبل 3 سنوات فقط من شراء قطر لها في عام 2015.

ولم يقدم الموقع التركي مزيداً من المعلومات عن هذه الهدية الفاخرة، التي تقدمها قطر في وقت تعاني فيه أزمة مالية ضخمة، خاصة بعد أن أبقت وكالة « ستاندرد آند بورز »، في آخر تقرير لها، على نظرتها السلبية للاقتصاد القطري عند مستوى « AA-« .

وأثار وصول الطائرة إلى مدينة إسطنبول، صباح الأربعاء، انتقادات للحكومة بسبب المصاريف التي ستستنفذها من خزينة الدولة جراء صيانتها.

وجاء وصول الطائرة بعد فترة ليست طويلة من إعلان وزير المالية والخزانة التركي، بيرات البيرق، صهر أردوغان، إجراءات تقشف تشمل قائمة السيارات الضخمة التابعة للدولة والمستخدمة من قبل الموظفين العموميين.

وستضاف VIP 747-8 إلى أسطول الطائرات الحكومية البالغ عددها 11 طائرة. ويضم الأسطول أيضا 3 طائرات هليكوبتر.

وكانت إحدى هذه الطائرات، وهي إيرباص A340 VI، مملوكة سابقاً للرئيس التونسي السابق زين العابدين بن علي، واشترتها تركيا بمبلغ 78 مليون دولار في عام 2016.