تونس- ارتفاع طفيف في نسبة البطالة

0
200

ارتفعت نسبة البطالة خلال الثلاثي الثالث من سنة 2018، إلى حدود 15.5 بالمائة مقابل 15.4 خلال الثلاثي الثاني من نفس السنة، أي بفارق يقدر ب 0.1 بالمائة، حسب ما أفرزته نتائج المسح الوطني حول السكان للثلاثي الثالث من سنة 2018 الصادر اليوم الخميس عن المعهد الوطني للاحصاء.
و ارتفع بذلك عدد العاطلين عن العمل من 638 ألف عاطل من مجموع الناشطين خلال الثلاثي الثاني لسنة 2018 إلى حدود 642 ألف و800 عاطل عن العمل ثلاثي الثاني لسنة 2018. وتعاني الإناث أكثر من الذكورأ من البطالة إذ ارتفعت نسب البطالة التي قدرت ب12.5 بالمائة بالنسبة للذكور وب 22.8 بالمائة بالنسبة للإناث.
ويشكو قرابة ثلث خريجي التعليم العالي أكثر فأكثر من ظاهرة البطالة التي ارتفعت في صفوفهم بنحو 11 ألف عاطل جديد عن العمل أي بنسبة جملية تقدر ب 29.7 بالمائة مقابل
2ر29 بالمائة خلال الثلاثية الثانية من نفس السنة وبلغ بذلك عدد المعطلين من هذه الفئة 269 ألفا و600 عاطل مقابل 258 ألفا و600 خلال ذات الفترة.
وقدر عدد المشتغلين خلال الثلاثية الثالثة ب 3 ملايين و502 ألفا و700 ناشط مشتغل ( 73.6 بالمائة منهم من الذكور و 26.4 بالمائة من الإناث) مقابل 3 ملايين و497 ألفا و 700 خلال الثلاثية التي سبقتها مسجلا بذلك زيادة بحوالي 5 آلاف مشتغل.
ويستأثر قطاع الخدمات 51.9 بالمائة من جملة المشتغلين يليه قطاع الصناعات المعملية ب 18.7 بالمائة فقطاع الصناعات غير المعملية ب 15.2 بالمائة ثم الفلاحة والصيد البحري بنسبة 14.2 بالمائة.
ويشار إلى أن عدد السكان النشيطين بلغ خلال الثلاثي الثالث من السنة الحالية 4 ملايين و145 ألفا و500 موزعين ( 71.1 بالمائة منهم من الذكور و 28.9 بالمائة من الإناث) مقابل 4 ملايين و135 ألفا و700 ناشط خلال الثلاثي الذي سبقه.