tunisair-top-header
Accueilالاولىناجم الغرسلي لماذا يواصل التخفي

ناجم الغرسلي لماذا يواصل التخفي

رغم تأكيدات محاميه أنه أصبح في أي حل من أية ملاحقة قضائية الا أن وزير الداخلية السابق ناجم الغرسلي مازال يواصل التخفي ويرفض الظهور الى العلن والبقاء في السرية التي تتواصل لأشهر

وأكد اليوم صابر بوعطي محامي  الغرسلي أنّه تمّ منذ مدّة إلغاء بطاقة الجلب الصادرة ضد موكّله
وأوضح بوعطي في تدخل على موجات شمس اف ام أن منوبه حاليا ليس مدرجا في التفتيش ولا وجود لأي سند قانوني يقضي بإيقافه، مبينا أن بطاقة الجلب ضده أُصدرت ثم أُرجعت لعدم الاختصاص، مشيرا إلى أن الموضوع مازال في الطور الاستقرائي.
وفيما يتعلق بمكان وجود الغرسلي حاليا، رفض المحامي الحديث عن هذه المسألة.

وكان لطفي براهم وزير الداخلية السابق أكد إنّ ناجم الغرسلي (وزير الداخلية الأسبق)، المتهم في قضية تآمر على أمن الدولة، غير مدرج بالتفتيش ولم تصدر في شأنه بطاقة تفتيش إلى حد الأسبوع الماضي، مؤكدا في هذا الخصوص أنّ رئيس الحكومة يوسف الشاهد لم يمهله 48 ساعة لإلقاء القبض عليه، لا شفاهيا ولا كتابيا.

وأوضح براهم، في حوار لاحدى الاذاعات الخاصة  أنّ وزير الداخلية ليس هو من يقبض على المتهم بل إن الوحدات الأمنية ومأموري الضابطة العدلية هم من يقومون بذلك بناء على إذن من النيابة العمومية أو العسكرية.

وأضاف أن الوحدة التي كلفت وأسديت لها التعليمات في إطار بطاقة جلب للقبض على الغرسلي هي الفرقة المركزية للحرس الوطني بالعوينة، التي قال إنها حاولت القيام بمهمتها ولكن استحال عليها ذلك لعدم تمكنها من الاتصال به، وذلك قبل أن يطلب حاكم التحقيق استرجاع البطاقة لإدراجها بالملف ومن ثمّة إصدار قرار منعه من السفر. وأكد لطفي براهم أنّه لا وجود لتخاذل من قبل وحدات الحرس أو الأمن بالقصرين أو بالعاصمة بخصوص هذا الموضوع. وبخصوص تصريحات الناطق الرسمي باسم الحكومة إياد الدهماني حول أسباب إقالته من منصبه كوزير للداخلية، قال براهم إنّه لا علم له بالأسباب التي قدّمها خاصّة وأنّه أوصى منذ توليه الوزارة بضرورة تجنّب أي تصادم مع الصحفيين.

 

Facebook Notice for EU! You need to login to view and post FB Comments!
Articles Similaires
- Advertisment -

articles récents

error: Content is protected !!