الغرسلي مازال محل ملاحقة في قضية التامر على أمن الدولة

0
99

علم موقع تونيزي تيليغراف  من مصادر قضائية أن ناجم الغرسلي  وزير الداخلية السابق ورمزي الطرابلسي  سائق شفيق الجراية لم يتمعا بقرار اطلاق السراح  فيما يتعلق بقضية التامر على امن الدولة لانهما لم يقوما باجراءات التعقيب

و قررت محكمة التعقيب بدوائرها المجتمعة اليوم الخميس 11 أفريل 2019 للنظر فيما يعرف بقضية الخيانة العظمى المتهم فيها كل من شفيق الجراية وصابر العجيلي وعماد عاشور  نقض قرار دائرة الاتهام والتخلي عن القضية لفائدة القطب القضائي للارهاب مع إبقاء المتهمين بحالة إيقاف.

وتعهد وكيل الجمهورية بالقطب القضائي للإرهاب بالموضوع، ويرجح أن يتم فتح بحث من أجل جرائم الانضمام إلى تنظيم إرهابي تتراوح عقوبتها بين عشرين سنة والسجن المؤبد.