الغنوشي : أنا ذاهب للبرلمان لاستكمال الثورة

0
211

أعلن رئيس قائمة تونس 1 للانتخابات التشريعية لحزب النهضة راشد الغنوشي في كلمة ألقاها مساء اليوم الخميس خلال اجتماع شعبي في شارع بورقيبة بالعاصمة “أنه ذاهب الى البرلمان لاستكمال الثورة ومقاومة الفساد والفقر وتشكيل كتلة برلمانية تكون سندا لحكومة ورئيس للجمهورية يشاركه الاهداف نفسها”، معتبرا أن الشخص المناسب لمنصب رئيس الجمهورية هو الاستاذ قيس سعيد.
وقال راشد الغنوشي رئيس حزب النهضة ومرشحها الى الانتخابات التشريعية في كلمته إن “تونس على سكة نريدها أن تكون سكة الثورة … وهي ثورة مستمرة لكنها ثورة مسؤولة”، معبرا عن رفضه “للمزايدين على النهضة بالثورة والانتقال من التوافق الى الثورة”.
وأضاف قوله “رجحنا كفة السيد قيس سعيد وسنعمل على أن يكون ساكن قرطاج… وسنواصل الدعم الى أن نوصله الى قرطاج”، مفسرا تقدم هذا المترشح في الدور الاول من الانتخابات الرئاسية بأنه ” يحمل صورة الاستقامة والنظافة وهو رجل قانون”.
وأضاف أن المترشح قيس سعيد “كي يقوم بواجبه يحتاج الى أن يكون مدعوما بكتلة برلمانية وحكومة صالحة تحارب الفساد وتحارب الفقر ومن دون ذلك سيحاصر في قصره وربما يعزل”.

وفي ما يتعلق بالمترشح الثاني لمنصب رئيس الجمهورية نبيل القروي قال رئيس قائمة حزب النهضة للانتخابات التشريعية بدائرة تونس 1 أن “لنا مشكلة (معه). لا نريد أن نتحالف مع حزب تحوم حوله شبهات فساد”.

وشارك في إلقاء الكلمات خلال الاجتماع الشعبي مرشح الحزب الى الانتخابات الرئاسية نائب رئيسه عبد الفتاح مورو الذي تحصل على المرتبة الثالثة في الدور الاول من الرئاسية ومرشحون للتشريعية في دائرتي تونس 1 وتونس 2 .

*** وات