تضم طلبة تونسيين وصول الطائرة الجزائرية القادمة من مدينة ووهان

in A La Une/Tunisie by

وصلت، اليوم الإثنين، الطائرة التابعة للخطوط الجوية الجزائرية إلى مطار هواري بومدين الدولي بالعاصمة قادمة من مدينة ووهان الموبوءة بفيروس كورونا بالصين.  

وحطت الطائرة التي  كانت تقل 36 جزائريا، أغلبهم طلبة، تم إجلاؤهم من مدينة ووهان ورعايا تونسيين وليبيين وموريتانيين في العاصمة منذ لحظات.

وحسب  الناطق باسم شركة الخطوط الجوية، أمين أندلسي، فان الطائرة كجهزة بمعدات طبية تسمح بمراقبة الوضعية الصحية للطلبة المعنيين والسهر على ضمان سلامتهم والبقاء في حالة تأهب تحسبا لاكتشاف إصابات وسط هؤلاء. ويتكفل فريق طبي يتكون من طبيبين أخصائيين في أمراض الأوبئة وعون شبه طبي بالمعنيين إلى غاية نهاية الحجر، وهو تماما ما جاء على لسان مدير الوقاية على مستوى وزارة الصحة، جمال فورار، خلال استضافته في حصة « ضيف التحرير »، حيث أعلن أنه تم تجهيز الطائرة للتكفل بأي حالة مشتبه فيها، من خلال تطبيق نفس إجراءات الحجر الصحي عليها، بعد أن زوّد جناح خاص بأجهزة ومعدات تتكفل بالحالة إلى غاية وصولها إلى المكان الذي سيتم إجلاء الطلبة إليه.