بنزرت التحاليل المخبرية تؤكد سلامة المواطنين ا لـ16

in A La Une/Tunisie by

أكد المدير الجهوي للصحة ببنزرت، جمال الدين السعيداني، أن عينات الدم التي تم رفعها لـ16 مواطنا ممن احتكوا مباشرة ب »شيخ سترازبورغ » للتحليل بالمخبر المرجعي بمستشفى شارل نيكول بالعاصمة، أثبتت سلامتهم من فيروس كورونا المستجد.
وأوضح في تصريح خص به مراسل « وات » بالجهة، امس الخميس، أن هؤلاء المواطنين، سيتم التأكيد عليهم بمواصلة الحجر الصحي بمنازلهم توقيا من أي طارئ غير مرغوب فيه، وتنفيذا للبروتوكول الصحي المعتمد في مثل هذه الحالات.
وأفاد بأنه تم أخذ عينات لمواطنين اثنين (2) آخرين، وتوجيهها إلى المخبر المرجعي بمستشفى شارل نيكول للتأكد من سلامتهما من الفيروس.
يذكر أنه، وبالتوازي مع تواصل الحجر الصحي بالمنزل على بقية الموضوعين معهم قيد الحجر الصحي، وعددهم 28 مواطنا ممن كان لهم تواصل مع ذات الشيخ، وأيضا مع مواطن آخر له علاقة بالمواطنة القادمة من إيطاليا، والتي تم الإعلان عنها مؤخرا من قبل مصالح وزارة الصحة، فإنهم جميعا، وفق متابعات خلية اليقظة والترصد الطبي التابعة للجنة الجهوية لتنظيم النجدة، « في صحة جيدة ».
يشار إلى أن المواطنين الـ15 الذين تم الحجر عليهم في منازلهم ممن كانوا على متن الباخرة التي أقلت أول حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا بتونس، تم السماح لهم بالعودة لسالف نشاطهم، بعد انتهاء فترة الحجر البالغة 14 يوما، وحالتهم الصحية بخير، وفق ذات المصدر.
وجدير بالتذكير أن « شيخ سترازبورغ » هو مواطن تونسي يبلغ من العمر 73 عاما يعيش في فرنسا، وتم التفطن عند مقدمه إلى تونس مفتتح مارس إلى أنه مصاب بفيروس كورونا، ووضع تبعا لذلك قيد الحجر الصحي، إلا أنه تمكن من مغادرة التراب التونسي يوم الإثنين الماضي والعودة إلى فرنسا. وقد أبلغت السلطات التونسية نظيرتها الفرنسية، بشأن هذا الشخص، من أجل اتخاذ الإجراءات الطبية اللازمة في مثل حالته، بحسب تصريحات مصادر صحية مسؤولة بالجهة لمراسل « وات » ببنزرت.