لجنة التحقيق البرلمانية تصوت اليوم على التقرير النهائي لحادثة عمدون

in A La Une/Tunisie by

تلتقي اليوم 22 ماي 2020 لجنة التحقيق البرلمانية حول حادثة عمدون للاستماع للتقرير النهائي والتصويت عليه

وصادق نواب البرلمان يوم 8 ديسمبر 2019، خلال جلسة عامة على إحداث لجنة تحقيق برلمانية حول فاجعة عمدون من ولاية باجة.

وقد تمت المصادقة على احداث اللجنة بـ110 نعم و2 إحتفاظ ودون رفض.

ويوم 16 ماي الجاري أذنت  لجنة التحقيق   بعد جلسة  خصصتها  لمواصلة النظر في كتابة التقريربإدخال التعديلات اللازمة المقدمة من قبل الحاضرين وإحالة مشروع التقرير إلى فريق الصياغة الذي تم تكوينه قصد مراجعته برمّته، وليتمّ عرضه لاحقا على اللجنة لمناقشته والمصادقة عليه في جلسة أخيرة

وفي وقت سابق اشتكت السيدة لونيسي رئيسة اللجنة بالعراقيل التي اعترضت اللجنة خلال التحقيق حول فاجعة عمدون ولا سيما بعد الزيارة التي أدتها الى السجن المدني بولاية باجة وعدم السماح لأعضاء اللجنة بمقابلة صاحب وكالة الأسفار الموقوف في هذه الحادثة .
وبيّنت أنه تمّ اعلامهم من قبل والي باجة بنقلة الموقوف من سجن باجة إلى سجن جندوبة لأسباب صحية، مضيفة أن النواب توجّهو رغم ذلك إلى السجن المدني بجندوبة ولم يتمكنوا من مقابلة الموقوف لغياب إذن قضائي في الغرض حسب ما اكّده والي الجهة عند استقباله لهم .
وأكّدت إصرار اللجنة على مواصلة النقاش مع الجهات القضائية المعنية لاستكمال التحقيق في هذه الفاجعة الوطنية بكل حرفية وفي اطار الصلاحيات المخوّلة لها، رغم التحفّظ الذي تبديه السلطة التنفيذية حول هذا الموضوع .
وأكّدت رئيسة اللجنة ضرورة احترام الدور الرقابي الذي يقوم به المجلس ومساندة عمل لجان التحقيق البرلمانية التي تمثل الية من اليات الرقابة .

يذكر ان منطقة عين سنوسي من معتمدية عمدون من ولاية باجة شهدت يوم غرة ديسمبر 2019 حادث انقلاب حافلة أدى إلى وفاة 26 شخصا 24 على عين المكان و 2 داخل المستشفى.