وزير الداخلية يشارك في اجتماع وزراء داخلية دول ضفتي المتوسط

in A La Une/Tunisie by

أعلنت وزيرة الداخلية الايطالية لوتشانا لامورجيزي أنها نظمت اليوم الاثنين عبر تقنية الفيديو اجتماعا أوروبيا- افريقيا مشتركا للتصدي للهجرة غير النظامية

وشارك في الاجتماع المفوضان الأوروبيان يلفا يوهانسون وأوليفير فارليي ، ووزراء داخلية ألمانيا وفرنسا وإسبانيا ومالطا ونظرائهم في تونس وليبيا والجزائر والمغرب وموريتانيا، على الضفة الاخرى للبحر الابيض المتوسط

وأشارت مذكرة بهذا الصدد، الى أنه “بفضل الاتفاق مع المفوضية الأوروبية والرئاسة الدورية الألمانية، جمعت ايطاليا لأول مرة حول طاولة واحدة بعض وزراء داخلية الدول الأوروبية المطلة على البحر الأبيض المتوسط ​​ونظرائهم من بلدان من شمال أفريقيا التي تغادر منها تدفقات الهجرة الاكبر حجما إلى قارتنا”.

ووصفت المسؤولة الايطالية النقاش الذي دار خلال المؤتمر الافتراضي بـ”المثمر”، حيث “سمح لنا بتعزيز الالتزام المتبادل في منع ومكافحة تهريب المهاجرين. جميع البلدان تقاسمت التحدي الذي يتطلب منا ضمان احترام حقوق الإنسان وكرامته، والحد من المعاناة الإنسانية لأولئك الأكثر عرضة للابتزاز”.

وأضافت الوزيرة “سنستخدم جميع الأدوات المتاحة، بما في ذلك تعزيز الشراكات الثنائية ، لتحديد هوية ومقاضاة الشبكات الإجرامية التي تستغل الأشخاص الأكثر ضعفاً” وكذلك “التعاون الشرطي الأوثق لتعزيز الأدوات التشغيلية وأنشطة التحقيق”.

واختتمت حديثها قائلة: “لقد بدأنا اليوم معًا مسارًا مهمًا ينظر إلينا كلاعبين أساسيين وأوروبيين وأفارقة للسيطرة على ظاهرة الهجرة الشائكة”.