بسبب رسوم هزلية الحكم بسجن المدون وليد كشيدة

in A La Une/Tunisie by

حكم  اليوم الإثنين على شاب جزائري، من مؤيدي الحراك المعارض للسلطة، بالسجن ثلاث سنوات بعد اتهامه بنشر رسوم هزلية عبر الإنترنت تسخر من الرئيس عبد المجيد تبون والدين الإسلامي.

وكانت النيابة العامة في سطيف (شمال شرق) طلبت السجن خمس سنوات ضد وليد كشيدة (25 عامًا) بتهمة «إهانة هيئة نظامية، وإهانة رئيس الجمهورية والإساءة إلى المعلوم من الدين»، حسبما نقلت وكالة «فرانس برس» عن اللجنة الوطنية لتحرير السجناء، وهي جمعية تساعد سجناء الرأي في الجزائر.