تعمّق العجز التجاري لتونس خلال السداسي الأول من 2022

0
107

 شهدت المبادلات التجارية التونسية تحسنا في الصادرات خلال السداسي الأول من سنة 2022 بنسبة (24,6% ) مقابل ( +25,5%) خلال السداسي الأول من سنة 2021. وقد بلغت قيمة الصادرات 28432,4 مليون دينارا (م د) مقابل 22825,6م د خلال نفس الفترة من سنة 2021. كما ارتفعت الواردات بنسبة (32,4%) مقابل (+22,4%) خلال السداسي الأول من سنة 2021. وقد بلغت قيمة الواردات 40208,5م د مقابل 30362م د تم تسجيلها خلال نفس الفترة من سنة 2021.

وقد نتج عن هذا التطور في الصادرات (24,6%) والواردات (32,4%) تسجيل عجز التجاري في حدود (11776,1- م د) مقابل (7536,5م د) خلال السداسي الأول من سنة 2021. وقد سجلت نسبة تغطية الواردات بالصادرات تراجعا بـ 4,5 نقاط مقارنة بنفس الفترةمن سنة 2021 حيث بلغت (70,7%).

يعود التحسن المسجل على مستوى الصادرات (+24,6%) خلال السداسي الأول من سنة2022 إلى العديد من القطاعات، حيث تم تسجيل ارتفاع في قطاع الطاقة بنسبة (+85,6%) وقطاع الفسفاط ومشتقاته بنسبة (+86,6%) وقطاع المنتوجات الفلاحية والغذائية بنسبة (29%) وقطاع النسيج والملابس والجلد بنسبة (+22,7%) وقطاع الصناعات الميكانيكية والكهربائية بنسبة (+12,7%).

على صعيد التوزيع الجغرافي، سجلت الصادرات التونسية مع الاتحاد الأوروبي (68,4% من جملة الصادرات) تطورا إيجابي بنسبة (+18,4 (% وقد ارتفعت الصادرات مع بعض الشركاء الأوروبيين منها فرنسا بنسبة (12,3(% وإيطاليا (20,8%) وألمانيا بنسبة (23,9(%، ومن ناحية أخرى سجلت صادراتنا تراجعا مع بلدان أوروبية أخرى على غرار هولندا بنسبة (-24,5%) وهنغاريا بنسبة (-3,1%).

على الصعيد العربي، تبرز النتائج ارتفاع الصادرات مع الجزائر بنسبة (16,3%) ومع المغرب بنسبة (25%) ومع ليبيا بنسبة(%22,6).

وبخصوص الواردات، فقد بلغت المبادلات التونسية مع الاتحاد الأوروبي (44,8% من إجمالي الواردات) ما قيمته 18006,6م د مسجلة زيادة بنسبة (19,1%). وقد سجلت الواردات ارتفاعا مع فرنسا بنسبة (25,2%) ومع إيطاليا بنسبة (33,4%) وقد تراجعت مع المانيا بنسبة (-0,5 %).

العجز التجاري

تجدر الإشارة إلى أن عجز الميزان التجاري للسلع المسجل على المستوى الجملي للمبادلات بلغ – 11776,1م د   وهو يبقي ناتج بالأساس عن العجز المسجل مع بعض البلدان كالصين (-4226,7 م د) وتركيا (-2536,1م د) والجزائر (-1535,6م د) وروسيا (-1125,6م د).

وفي المقابل، سجلت المبادلات التجارية للسلع فائضا مع العديد من البلدان الأخرى أهمها فرنسا بقيمة 1894.7م د وألمانيا 1623,9م د وليبيا 846,1م د.

كما تبرز النتائج أن مستوى عجز الميزان التجاري دون احتساب قطاع الطاقة ينخفض إلى حدود 7540,2- م د مع العلم أن العجز التجاري لقطاع الطاقة بلغ 4235,8- م د (36% من العجز الجملي) مقابل 2276,8- م د تم تسجيله خلال السداسي الأول من سنة 2021.

المصدر المعهد الوطني للاحصاء