Accueilالاولىالهيئة العليا المستقلة للانتخابات : سعيد ارتكب "مخالفة" بدعوته لتأييد الدستور

الهيئة العليا المستقلة للانتخابات : سعيد ارتكب “مخالفة” بدعوته لتأييد الدستور

قالت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس، اليوم الثلاثاء، إن تصريح رئيس الجمهورية قيس سعيد ودعوته الناخبين يوم الاقتراع إلى الانتخاب يعد مخالفة انتخابية، وذلك بعد أن واجه سعيد وابلا من الاتهامات بسبب التصريح الأخير.

وأوضح المتحدث باسم هيئة الانتخابات التليلي المنصري لدى تقديمه تقريرا مفصلا عن المخالفات الانتخابية، أن التصريح الذي أدلى به سعيد للتلفزيون الرسمي هو ”مخالفة انتخابية“، مشددًا على أن لا أثر لذلك على النتائج في المقابل، وفق قوله.

وكان الرئيس سعيد قد دعا التونسيين إلى الإقبال بكثافة على مراكز الاقتراع يوم أمس الإثنين في الاستفتاء على الدستور، ما اعتبره خصومه من المعارضة خرقا للصمت الانتخابي خاصة أن التصريح بُث مباشرة على التلفزيون الحكومي.

أدانت أحزاب ”التيار الديمقراطي“ و“القطب“ و“التكتل“ و“العمال“ و“الجمهورية“ بشدة ما وصفته بانتهاك سعيد الصمت الانتخابي في الكلمة المذكورة، معتبرة أن ذلك يمثل انتهاكا صارخا للقانون والأعراف الانتخابية.

واعتبرت الأحزاب الخمس في بيان مشترك صادر عنها، أن ”هذه التجاوزات تعبر في حقيقتها عن الطابع الزائف لهذا الاستفتاء، كما تعبر عن طبيعة المشروع الاستبدادي الذي يبشر به الحاكم بأمره الذي لا يقيم وزنا لا للدستور ولا للقوانين المنظمة للحياة السياسية التي يعتبر نفسه فوقها“.

وشجبت الأحزاب، التي تنضوي جميعها تحت تجمع ”الحملة الوطنية لإسقاط الاستفتاء على الدستور“، ”الصمت المطبق للهيئة المنصبة للانتخابات إزاء هذه التجاوزات الخطيرة التي ترتكب أمام أعين الجميع“، لافتة إلى أن ذلك ”السلوك شاهد آخر على عدم صدق هذه الهيئة، وعلى زور كامل المسار الانتخابي والنتائج التي ستتمخض عنه“.

مقالات ذات صلة
- Advertisment -

الأكثر شهرة