نائب بالكونغرس الأمريكي تلتقي سفيرة تونس بواشنطن وتطرح قضية الحريات والمساجين السياسيين

0
518

أعلنت عضوة الكونغرس الأامريكي إلهان عمر أمس مع حنان التاجوري ، سفيرة تونس لدى الولايات المتحدة. وأثارت عضوة الكونغرس مخاوف بشأن القيود المفروضة على حرية أحزاب المعارضة في التجمع والتعبير ، وكذلك قضايا راشد الغنوشي وسعيد فرجاني وسجناء سياسيين آخرين.”

وجاء في تقرير نشر حول هذا اللقاء بالصفحة الرسمية لالهان ” التقت النائب الهان عمر اليوم مع سعادة حنان تاجوري سفيرة تونس لدى الولايات المتحدة.و أجرت النائب والسفيرة نقاشاً صريحاً حول التحديات التي تواجه الديمقراطية في تونس. وعبرت النائب عن قلقها إزاء القيود المفروضة على حرية التجمع والتعبير على أحزاب المعارضة ، وكذلك قضايا راشد الغنوشي وسيد فرجاني وسجناء سياسيين آخرين. كما ناقشا الوضع الاقتصادي في تونس وتأثيرات الغزو الروسي لأوكرانيا على الإمدادات الغذائية لتونس. “

والهان عمر هي من مواليد الرابع من أكتوبر 1981، هي سياسية أمريكيّة من مينيسوتا ذات أصل صومالي. بدأت اله‍ان تُحقق شهرة على المستوى العالمي حينَما ترشحت للمنافسة على عضويّة مجلس النواب الأمريكي عن مينيسوتا في الإنتخابات النصفيّة يوم 14 أوت من عام 2018،  ثمّ انتُخبت رسميًا في 6 نوفمبر من نفسِ العام؛ لتكون بذلك أول صومالية-أمريكية تُنتخب في كونغرس الولايات المتحدة جنبا إلى جنب مع رشيدة طليب. ليسَ هذا فقط؛ بل تُعد إلهان واحدة من أوائل النساء المسلمات  المنتخبات في الكونغرس، وهي أيضًا أول لاجئة تُنتخب في مجلس النواب فضلًا عن كونها أول سيدة من غير البيض تُمثل ولاية مينيسوتا في مجلس النواب.

وعزل الجمهوريون النائبة الديمقراطية إلهان عمر من منصبها في لجنة الشؤون الخارجية في خطوة تشير إلى تصاعد التوترات داخل الكونغرس الأمريكي.

وصوّت نواب جمهوريون من أجل عزل إلهان بسبب تصريحاتها السابقة عن إسرائيل.

وقال الجمهوريون إن “هذه الخطوة تبعث رسالة قوية ضد معاداة السامية”.

بيد أن الديمقراطيين والنائبة قالوا إن الخطوة جاءت ثأرا من عزل اثنين من الجمهوريين من لجان في عام 2020 عندما كان الديمقراطيون يمثلون أغلبية في مجلس النواب.