Accueilالاولىليلى حداد تكشف عن شروط حركة الشعب التي طرحتها على الصين

ليلى حداد تكشف عن شروط حركة الشعب التي طرحتها على الصين

تونس – أخبار تونس

 قالت النائبة السابقة والقيادية البارزة في حركة الشعب ليلى الحداد، إن الحركة طالبت بكين باستغلال نفوذها في مجلس الأمن الدولي لدعم القضية الفلسطينية مقابل اعتراف الحركة بأن تايوان جزء لا يتجزأ من الصين.
وكان وفد من حركة الشعب زار أخيراً الصين بدعوة من الحزب الشيوعي الحاكم.


وقالت الحداد، في حوار خاص مع “القدس العربي”: “في كل حواراتنا مع الحزب الشيوعي الصيني تطرقنا إلى القضة الفلسطينية واعتبرنا أن الصين يحب أن تكون داعمة للشعب الفلسطيني باعتبار أن الانتهاكات تجاه أهلنا في غزة والضفة الغربية والمسجد الأقصى هي انتهاكات جسيمة وضد العدالة من قبل الكيان الصهيوني الغاصب الذي يحتل الأراضي الفلسطينية. والصين تطالب في المقابل بدعم حقها في تايوان التي تعتبرها جزءاً لا يتجزأ منها”.


وأوضحت أكثر بقولها: “تم سؤالنا في حركة الشعب: هل نعتقد أن تايوان جزء لا يتجزأ من الصين أم مقاطعة منفصلة؟ ونحن في المقابل قلنا إنه يجب أن تكون الصين أكثر جرأة وواقعية لدعم القضية الفلسطينية، وخاصة في ظل تصاعد الانتهاكات في غزة والضفة، فنحن نعتبر القضية الفلسطينية قضية محورية أساسية لحزبنا، ونطلب من أصدقائنا أن يكونوا إلى جانب هذه القضية الإنسانية والكونية. والصين أكدت أنها إلى جانب فلسطين، ولكننا طالبناها أن تعبر عن دعمها للقضية الفلسطينية باعتبارها إحدى الدول القوية ولها نفوذ كبير في مجلس الأمن الدولي، ووعدت بأنها ستقوم بذلك”.

وكان رئيس الجمهورية قيس سعيد عبر ووزير الخارجية الصيني الزائر وانغ يي يوم 16 جانفي 2023 عن معارضتهما للتدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى بذريعة حقوق الإنسان والديمقراطية.وأكد سعيد تمسك تونس بمبدأ صين واحدة والتزامها بقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة رقم 2758، مضيفا أن تونس تدعم الصين في ممارسة سيادتها على كامل أراضيها.

مقالات ذات صلة

الأكثر شهرة