ما حقيقة حصول ورثة الرئيس الراحل الباجي قايد السبسي على 7 مليارات

0
679

تداول عدد من النشطاء وسائل التواصل الاجتماعي ما مفاده أن “وزير الشؤون الإجتماعية السابق محمد الطرابلسي، مكن ورثة الرئيس السابق الباجي قايد السبسي من 7مليارات بعنوان  رأس المال عند الوفاة capital décès

بعد التثبت مع الصندوق الوطني للتقاعد والحيطة الاجتماعية CNRPS تبين أن هذه الحكاية خالية من الصحة ويتم دائما تداولها لبث الاشاعات المغرضة (قالوا سابقا 10 مليارات والآن اصبحت 7 مليارات…)… والثابت أنه لم يتحصل الورثة الا على 10 بالمائة من المبلغ باعتباره تجاوز الثمانين عند الوفاة وهو ما يساوي قرابة 13 ألف دينارا. وتم ذلك بطلب من الورثة وبعد إتمام كل الاجراءات القانونية المستوجبة…علما وأن رأس المال عند الوفاة لا يمكن في كل الأحوال أن يصل الى مثل هذه المبالغ المرتفعة.

بالنسبة للمضمون الاجتماعي المتوفى في حالة نشاط

يساوي مبلغ رأس المال عند الوفاة دخل سنة .و يقع الترفيع في هذا المبلغ بدخل شهر عن كل سنة من الاشتراكات في حدود 18 شهرا. و يرفع المبلغ المتحصل عليه بنسبة 10% عن كل طفل في الكفالة.

يساوي الدخل المرجعي معدل ضوارب الشرائح التي انخرط بها المضمون، المرتبط بالأجر الأدنى المهني المضمون نظام 48 ساعة في الأسبوع لمدة عمل سنوية تساوي 2400 ساعة. يحتسب هذا الدخل في حدود 6 مرات الأجر الأدنى المهني المضمون.

لا يمكن بأي حال أن يقل مبلغ رأس المال عند الوفاة عن الأجر الأدنى المهني المضمون المرتبط بمدة عمل سنوية تساوي لا يمكن بأي حال أن يقل مبلغ رأس المال عند الوفاة عن الأجر الأدنى الفلاحي المضمون المرتبط بمدة عمل سنوية تساوي  300يوما.
 

بالنسبة للمضمون الاجتماعي المنتفع بجراية
يقع التخفيض في رأس المال عند الوفاة حسب سن المتوفى كما يلي :

إلى 50% إذا توفى المضمون منتفعا بجراية تقاعد و لم يتجاوز 70 سنة.

إلى 40% إذا توفى المضمون بعد سن 70 سنة كاملة.

إلى 30% إذا توفى المضمون بعد سن 75 سنة كاملة.

إلى 20% إذا توفى المضمون بعد سن 80 سنة كاملة.

إلى 10% إذا توفى المضمون بعد سن 85 سنة كاملة

وهو مرتبط بسن المتوفي وسن الارملة اللذين تجاوزا ال85 من العمر .