تونس تحصل على 3.9 مليون أورو من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية

0
59

أعلن البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية في بلاغ عن تخصيص تمويل بناء محطة للطاقة الشمسية بقدرة 10 ميجاوات في منطقة فريانة في تونس، لتعزيز انتاج الطاقة المتجددة في البلاد وتتضمن حزمة التمويل قرضاً بقيمة 3.9 مليون أورو من البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية وما يصل إلى مليون أورو كتمويل ميسر من فنلندا في إطار الشراكة عالية التأثير في مجال العمل المناخي التابعة للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية (HIPCA – فنلندا).
 وستقدم هذه الحزمة إلى شركة Centrale Solaire Feriana B، وهي شركة ذات أغراض خاصة مملوكة لشركة Qair، الشركة الأوروبية المتخصصة في مجال الطاقة المتجددة ويتم تمويل المشروع الذي يتكون من محطة طاقة شمسية بقدرة 10 ميجاوات بموجب إطار الطاقة المتجددة للقطاع الخاص في منطقة جنوب وشرق المتوسط التابع للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية. ومن المتوقع أن يخفض المشروع انبعاثات ثاني أكسيد الكربون بمقدار 8,560 طناً سنوياً.
وسيكون هذا من أوائل المشاريع التي سيتم تطويرها بموجب الإطار التنظيمي الجديد لمشاريع الطاقة المتجددة في تونس، وقد تمت إحالة المشروع على الشركة بعد مناقصة عامة وشفافة. علاوة على ذلك، سيعمل المشروع على تعزيز المساواة بين الجنسين من خلال دعم إدماج المرأة في قطاع الطاقة المتجددة التونسي.ويعد البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية شريكاً رئيسياً في تطوير قطاع الطاقة المتجددة في تونس منذ سبع سنوات. ويمثل هذا المشروع الجديد قفزة كبيرة للبلاد نحو الوفاء بتعهدها بزيادة إنتاج الكهرباء من الطاقة المتجددة ومنذ أن بدأ البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية عملياته في تونس عام 2012، استثمر أكثر من 2.2 مليار أورو في 70 مشروعاً وقدم الدعم لأكثر من 1200 مؤسسة صغيرة ومتوسطة من خلال المساعدة الفنية الممولة من الاتحاد الأوروبي.


وقالت عايدة ستديكوفا، المديرة في البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية ورئيسة قسم الطاقة في أوراسيا الشرق الأوسط وأفريقيا: “نحن فخورون جداً بالشراكة مع Qair لدعم تحول الطاقة في تونس، التي تتمتع بإمكانات قوية في مجال موارد الرياح والطاقة الشمسية، وسيساهم هذا الاستثمار في تطوير الطاقة المتجددة المملوكة للقطاع الخاص وتنويع مزيج الطاقة”.ومن جهته قال إريك بوتيمي، مدير Qair تونس: “نود أن نعرب عن شكرنا الجزيل للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية على تمويله ودعمه الذي لا يقدر بثمن لمشروعنا للطاقة المتجددة. لقد كان لدعم البنك الأثر الكبير في تحقيق رؤيتنا، ونحن نتطلع إلى مواصلة العمل معاً لتعزيز التنمية المستدامة وخلق مستقبل أكثر نظافة بما يتماشى مع هدف تونس المتمثل في الوصول إلى 30 في المائة من إنتاج الطاقة المتجددة بحلول عام 2030”.

ويذكر أن Qair هي شركة أوروبية راسخة للطاقة المتجددة تعمل على تطوير وتمويل وتشغيل وامتلاك محطات توليد الطاقة (الطاقة الكهروضوئية وطاقة الرياح والطاقة المائية والطاقة الهيدروجينية). ولدى الشركة محفظة بقدرة تشغيلية تبلغ 1.4 جيجاوات ومشاريع قيد الإنشاء، وهي تتواجد في العديد من الاقتصادات التي يعمل فيها البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية.