وكالة تونس إفريقيا للأنباء : “مقالات اتصالية ذات مضامين إشهارية بمقابل مادي” ؟

0
109

دعا فرع النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين بوكالة تونس إفريقيا للأنباء (وات) الرئيسَ المدير العام للوكالة، السيد ناجح الميساوي، “إلى النأي بالمؤسسة عن أي اتفاقيات أو برامج تتعارض مع قانونها الأساسي أو مع مواثيق وأخلاقيات المهنة الصحفية.”

وذكّر الفرع  في بيان أصدره اليوم بأنه لا يجوز، من الناحية المهنية، لصحفيي وكالة أنباء عمومية محمولة على الموضوعية والحياد والمصداقية إنتاج “مقالات اتصالية ذات مضامين إشهارية بمقابل مادي” حتى لو كان ذلك “خارج سياق النشرة الرسمية للوكالة“.

ويُعلم أن الرئيس المدير العام رفض عقد لقاء مع الفرع للتداول في ما تضمّنه محضر جلسة اجتماعه مع رؤساء الدوائر (في 5 أفريل 2024)، وخصوصا النقطة المتعلقة بـ” مصادقة مجلس الإدارة على إحداث ركن جديد بالموقع الرسمي للوكالة يحتوي مقالات اتصالية ذات مضامين إشهارية بمقابل مادي على أن تكون خارج سياق النشرة الرسمية للوكالة.”.

 كما استنكر الفرع عرض الرئيس المدير العام مشروع “اتفاقية شراكة” مع شركة تجارية، على رؤساء دوائر التحرير، رغم تضمّنها بنودا تتعارض مع الدستور ومع أخلاقيات العمل الصحفي.

يعلم الفرع أن الشركة طلبت من (وات) “الامتناع عن” نشر ما من شأنه “إلحاق أضرار” بمصالحها، و”وضع صحافي على ذمتها” من أجل “تغطية الفعاليات المستهدفة” من قبلها، و”إنتاج مقالات” ذات صبغة “ترويجية” لفائدتها، فضلا عن “الإبلاغ الفوري” عن مستخدمي الموقع الإلكتروني للوكالة، الذين قد تصدر عنهم “تعليقات تشهيرية أو مهينة تمس صورة علامتها التجارية“، وفق ما جاء في نصّ مشروع الاتفاقية.