على غير عادتها تونس لم تتحفظ على ” بيان بيكين ” الذي دعا إلى حل الدولتين

0
68

دعا منتدى التعاون الصيني-العربي، اليوم الخميس، إلى وقف إطلاق النار في قطاع غزة، والعمل على التوصل إلى تسوية للقضية الفلسطينية على أساس حل الدولتين ووقف الحرب ومعارضة التهجير القسري للشعب الفلسطيني.

وبحسب وكالة “شينخوا” الصينية الرسمية، فقد اعتمد المؤتمر الوزاري العاشر لمنتدى التعاون الصيني-العربي، “إعلان بكين”، وخطة تنفيذ المنتدى 2024-2026، وبيانا مشتركا بين الصين والدول العربية بشأن القضية الفلسطينية، في بكين أمس.

وأضافت أن الصين وقّعت خلال المؤتمر عددا من وثائق التعاون الثنائي ومتعدد الأطراف مع الدول المشاركة والأمانة العامة لجامعة الدول العربية.

وأعرب البيان المشترك “عن القلق العميق لدى الصين والدول العربية إزاء الصراع الذي طال أمده في غزة، والذي أدى إلى أزمة إنسانية”.

وأكد على “الموقف الثابت والإجماع المهم للجانبين في الدعوة إلى وقف إطلاق النار في غزة، وضمان إيصال المساعدات الإنسانية، ومعارضة التهجير القسري للشعب الفلسطيني، ودعم عضوية فلسطين الكاملة في الأمم المتحدة، والعمل بثبات من أجل التوصل إلى تسوية مبكرة للقضية الفلسطينية على أساس حل الدولتين.

وخلال القمة العربية بالبحرين سجلت تونس رسميا تحفظها على ما ورد في بيان “قمة البحرين” بخصوص القضية الفلسطينية.

وأعلنت تونس تحفظها من إشارات إلى حدود الرابع من جوان 1967 وحل الدولتين والقدس الشرقية.

وأكدت الخارجية التونسية أن تونس رحبت بما جاء في الوثائق الصادرة عن القمة، لكنها “سجلت رسمياً تحفظها على ما ورد فيها من إشارات إلى “حدود الرابع من جوان 1967″ و”حل الدولتين” و”القدس الشرقية” تأسيساً على موقف تونس الثابت من القضية الفلسطينية”.