أحداث الدربي : الحصيلة

0
61

أكّد المحامي التومي بن فرحات، اليوم الإثنين 3 جوان 2024، أثناء استضافته في برنامح “ريكاب”، أنّ الحالة الصحية لمحب النادي الإفريقي الذي سقط من فوق الحاجز الإسمنتي لملعب رادس يوم أمس أثناء مباراة دربي العاصمة، مستقرة، مشيرا إلى أنّه يُعاني من كسور بليغة.

وأضاف التومي بن فرحات أنّ المحب أعلمه خلال الزيارة التي أداها له للمستشفى، أنّه تمّ دفعه، مما أدى إلى سقوطه من فوق الحاجز الإسمنتي لملعب رادس.

يذكر أنّ الحالة الصحية لمحب النادي الإفريقي مستقرة وقد يغادر المستشفى يوم غد الثلاثاء بعد تلقيه الإسعافات الضرورية. 

من جهة أخرى أكد الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية، اليوم الإثنين 3 جوان 2024، في تصريح لموزاييك، أن 60 عون أمن ممّن قاموا بتأمين دربي العاصمة بين النادي الإفريقي والترجي الرياضي، يوم أمس، تعرضوا لإصابات متفاوتة الخطورة، أحيلوا على اثرها على المستشفى، وقد غادر 30 عونا بعد تلقي الإسعافات الأولية، فيما لايزال البقية تحت الرقابة الطبية.

كما أكد الناطق الرسمي باسم الداخلية أنه تم إيقاف حوالي العديد من محبي النادي الإفريقي إثر المباراة، أطلق سراحهم جميعا، فيما تم الاحتفاط ب4 أشخاص فقط.

كما أوضحت الداخلية أن القوات الأمنية لجأت للتدخل بعد أن تأكدت بأن جزءًا من جماهير النادي الإفريقي كانت تنوي اقتحام الملعب، وفق الناطق الرسمي باسم الداخلية.

وبين من جهة أخرى أن التفقدية بوزارة الداخلية فتحت بحثا إداريا للوقوف على كل ملابسات الأحداث التي شهدها ملعب رادس بهدف تحديد المسؤوليات.