الرئيس التنفيذي لشركة أكوا باور يعلق على توقيع مذكرة تفاهم مع تونس لانتاج الهيدروجين الأخضر

0
58

عليقا على توقيع مذكرة تفاهم مع الحكومة التونسية لانتاج الهيدروجين الأخضر قال الرئيس التنفيذي لشركة أكوا باور ماركو أرتشيلينحن على الصفحة الرسمية لموقع الشركة “متحمسون للعمل مع الحكومة التونسية في هذا المشروع المستقبلي حيث نجلب خبرتنا في مجالات الطاقة المتجددة وتحلية المياه والهيدروجين الأخضر لبناء جسر مع أوروبا للمساعدة في تحقيق أهداف إزالة الكربون.

ويمكن لهذا المشروع أيضًا أن يساهم بشكل كبير في النمو الاقتصادي، وخلق فرص العمل، وحلول الطاقة المستدامة، مما يجسد رؤيتنا المشتركة لمستقبل أكثر اخضرارًا.”
وأضاف ” تمثل هذه الاتفاقية طموح شركة أكوا باور لتوسيع محفظتها من الهيدروجين الأخضر بسرعة. تجري أعمال البناء على قدم وساق في مشروع نيوم للهيدروجين الأخضر، وهو مشروع مشترك بين أكوا باور وإير برودكتس ونيوم، لإنشاء أول مصنع للهيدروجين الأخضر على مستوى المرافق العامة في العالم، قادر على إنتاج 1.2 مليون طن من الأمونيا الخضراء سنويًا.

ويجري العمل أيضًا في مشروع الهيدروجين الأخضر الثاني لشركة أكوا باور، والذي يقع في أوزبكستان. وستكون المرحلة الأولى من هذا المشروع قادرة على إنتاج 3000 طن من الهيدروجين الأخضر سنويا، مع نية التوسع إلى المرحلة الثانية.”

يذكر أن شركة “أكوا باور” المدرجة في السعودية، أكبر شركة خاصة لتحلية المياه في العالم والرائدة في مجال تحول الطاقة وأول شركة رائدة في مجال الهيدروجين الأخضر، وقعت مذكرة تفاهم مع الحكومة التونسية ممثلة بوزارة الصناعة والمناجم والطاقة لاستكشاف إمكانية إنشاء مشروع ينتج ما يصل إلى 600 ألف طن سنويًا من الهيدروجين الأخضر على ثلاث مراحل لتصديره إلى أوروبا.



ووقعت الاتفاقية وزيرة الصناعة والمناجم والطاقة التونسية فاطمة ثابت شيبوب، والرئيس التنفيذي لشركة أكوا باور ماركو أرتشيلي.

ستقوم أكوا باور بتطوير وتشغيل وصيانة 12 جيغاوات من وحدات توليد الكهرباء من الطاقة المتجددة، بما في ذلك أنظمة التخزين وخطوط النقل، إلى جانب محطات تحلية المياه والمحللات الكهربائية والبنية التحتية للاتصال بخط الأنابيب الرئيسي. وستتضمن المرحلة الأولى تركيب وحدات طاقة متجددة بقدرة 4 جيغاوات، وسعة تحليل كهربائي بقدرة 2 جيغاوات، بالإضافة إلى مرافق تخزين البطاريات، لإنتاج 200 ألف طن سنويًا من الهيدروجين الأخضر. ويهدف إنتاج الهيدروجين الأخضر إلى التصدير عبر ممر South2، وهي مبادرة لخط أنابيب الهيدروجين بقيادة مشغلي نظام النقل الأوروبيين وتم تحديدها كمشروع ذي اهتمام مشترك من قبل الاتحاد الأوروبي، حيث تربط تونس بإيطاليا والنمسا وألمانيا.