الارهاب يضرب مجددا : حصيلة الشهداء مرشحة للارتفاع

0
532
- Publicité -

من المنتظر ان يصدر بلاغ اخر خلال الساعات القادمة من وزارة الدفاع الوطني لتحديث عدد الشهداء الذين سقطوا يوم امس وحسب ما بلغنا من معلومات فان العدد يتجاوز العدد الذي تم الاعلان عنه في وقت سابق وهو سقوط شهيدين فالوزارة لن تستطيع اخفاء الرقم الحقيقي للشهداء بعد وصول الجثامين الى اهاليها

وجاء في بلاغ صحفي أصدرته وزارة الدفاع انه في إطار العمليات العسكرية الجارية بمنطقة جبل الشعانبي قامت ، مجموعتان إرهابيتان في حدود السابعة و45 دقيقة من مساء اليوم الاربعاء  بمهاجمة نقطتي مراقبة تابعة للجيش الوطني، على مستوى منطقة هنشير التلة بالقصرين وذلك بإستعمال أسلحة رشاشة وقذائف آر بي جي. وقد أسفرت هذه العملية على إستشهاد عدد من العسكريين وإصابة آخرين بجروح متفاوتة الخطورة تم على إثرها نقلهم إلى المستشفى الجهوي بالقصرين لتلقي الإسعافات الأولية. فيما تتواصل عمليات تعقب الإرهابيين الذين إنسحبوا إلى المرتفعات المجاورة، وستتولى وزارة الدفاع الوطني تقديم التفاصيل الضرورية تباعا وفي الإبان

ويتحفظ موقع تونيزي تيليغراف في الوقت الحالي عن الكشف عن أسماء الشهداء الى حين بلوغ الخبر الاليم لاهاليهم وفق ما هو متعارف عليه دوليا

كما لم يتسن لنا الى حد هذه الساعة التأكد من مصداقية البيان الذي نسب لكتيبة عقبة بن نافع الذي تبنت فيه العملية الارهابية ليوم أمس