زيارته الخاصة الى تونس تدخل أسبوعها الثاني :الملك المغربي يلغي زيارته الى الصين ويبعد حارسه الشخصي

0
539
- Publicité -

 

ألغى الملك المغربي محمد السادس  زيارة كانت مقررة  الى  الصين بعد أن ارتأى مواصلة زيارته  الخاصة الى تونس التي دخلت أسبوعها الثاني

وقالت مصادرة مطلعة عادة أن الملك المغربي الذي كان يرسله والده ايام طفولته لقضاء عطلة الصيف بتونس وجد ان الجو يلائم وضعه الصحي

كما علم موقعنا ان ابن الملك مولاي الحسن 13- سنة -الذي يرافقه في زيارته الخاصة يقضي معظم أوقاته في اللعب مع ابن رئيس الحكومة المؤقتة مهدي جمعة

من جهة اخرى قام الملك المغربي ولأسباب مازالت مجهولة بابعاد حارسه الشخصي عزيز الجعايدي الذي عاد على عجل الى المغرب وهذه ليست المرة الاولى التي يبعد فيها محمد السادس الجعايدي. في مارس الماضي أمر المدير العام للأمن الوطني المغربي  بوشعيب الرميلي بنقل الحارس الشخصي للملك محمد السادس، عبد العزيز الجعايدي، وخمسة أفراد يشتغلون تحت إمرته، في مديرية أمن القصور الملكية، من دولة مالي إلى المعهد الملكي للشرطة في القنيطرة، بغية إعادة التدريب والتأديب
وأوضحت مصادر أمنية أنّ “العقوبة، التي تلقاها حراس الملك محمد السادس، تأتي عقاباً لهم على أخطاء مهنية ارتكبوها خلال مرافقتهم للملك”
وأشارت إلى أنّ “المديرية العامة للأمن الوطني ارتأت أن يلازم عزيز الجعايدي مقر إقامته، عوضًا عن إحالته إلى المعهد الملكي،  كما فعلت مع باقي العناصر الأخرى”

وإلتحق الجعايدي بحراس الملك الراحل الحسن الثاني، لكنه وبعد إقترافه لأخطاء تحول من حراسة الملك الى حراسة ولي العهد محمد بن الحسن، وبعد وفاة الحسن الثاني، قفزعزيز الجعايدي ليجد نفسه من حارس شخصي لولي العهد  الى حارس شخصي للملك محمد السادس منذ عام1999