L'actualité où vous êtes

Category archive

International - page 341

Actualités : International – Suivez toute les informations internationales importantes : Diplomatie, conflits et enjeux pour la Tunisie.

الجزائر منع مزدوجي الجنسية من تحمل مناصب عليا في الدولة

in A La Une/International by

أكد رئيس الوزراء الجزائرى عبد المالك سلال، أمس الخميس، أن الدستور الجديد للبلاد، الذى سيعرض على النواب للتصويت، يوم الأحد القادم، سيمنع الأشخاص الذين يحملون جنسيتين من تولى مناصب عليا وحساسة فى الدولة فقط. ونقلت قناة (سكاى نيوز) الإخبارية عن سلال قوله، أثناء عرض مشروع الدستور أمام لجنة من 60 عضوًا من مجلسى البرلمان، إن المادة 51 من نص مشروع الدستور تخص فقط « المناصب السامية والحساسة » فى الدولة، وإن القوانين ستحدد هذه الوظائف بعد المصادقة على تعديل الدستور.

وأوضح سلال أن المادة 51 تختلف عن قانون الجنسية الذى يعود للسبعينات، والقائم على الطابع الحصرى لحملة الجنسية الجزائرية فى الوظيفة العامة، مشيرًا إلى أن بلاده تعترف لأول مرة بصفة غير مباشرة بالجزائريين الحاملين لعدة جنسيات، ومؤكدًا على أن الأبواب مفتوحة لهم فى عدة مناصب.

وكان مستشار رئيس الجمهورية الجزائري، رزاق بارة، قال – فى وقت سابق، « إن الوظائف التى يشترط فيها القانون الجنسية الجزائرية حصريًا تنحصر فى 15 منصبًا، منها مثلاً محافظ البنك المركزي، والمدير العام للأمن الوطني، ورئيس المحكمة العليا ».

ليبيا مخابرات مصراتة تكشف جنسيات « الدواعش » بالمدينة

in A La Une/International by

وصل عدد من كبار قادة تنظيم داعش إلى ليبيا في الأيام القليلة الماضية، بعد ارتفاع وتيرة الضربات الجوية ضده في سوريا والعراق، وبعد تمسك التنظيم بتأمين مكان بديل لهم لمواصلة تنفيذ مشاريعه، انطلاقاً من مدينة سرت الليبية، حسب تصريح رئيس جهاز الاستخبارات في مدينة مصراتة الليبية، إسماعيل شكري لمحطة الإذاعة البريطانية بي بي سي، أمس الأربعاء.

وقال شكري، إن وصول قيادات داعشية إلى البلاد، سبقه تدفق عشرات الإرهابيين على سرت بعد سقوطها في يد داعش في 2014، وأهم الجنسيات التي وصلت حسب المسؤول الأمني، من تونس ثم مصر والسودان وعدد أقل من الجزائريين، ومن الشرق الأوسط، فإن أغلب القادمين من العراق وسوريا.

وكشف شكري أن العراقيين الذين وصلوا إلى ليبيا، جميعهم من العسكريين من مختلف الرتب والأجهزة التابعة إلى المؤسسة العسكرية العراقية في عهد الرئيس السابق صدام حسين.

افريقيا الإخبارية

Airbus, L’Oréal, Google France portrait des trois meilleurs employeurs de France

in A La Une/Economie/International/La Revue Medias by

Ces entreprises ne font pas briller les yeux des étudiants pour rien ! Les trois leaders de notre classement 2016 des 500 meilleurs employeurs de France, Airbus, L’Oréal et Google, font figure de référence dans leurs domaines. Parce qu’elles proposent des carrières très riches, parce qu’elles font voir du pays ou encore parce qu’elles ont valeur de label de qualité. Pour soigner leur «marque employeur», ces trois-là ne ménagent pas leurs efforts : il s’agit de retenir les talents, mais aussi, plus prosaïquement, d’améliorer leur productivité…

1er . AIRBUS MET LE PAQUET POUR FORMER SES INGÉNIEURS

L’ascenseur social fonctionne chez Airbus, Jean-Luc Boubekeur en est la preuve vivante. «Je ne peux qu’être extrêmement reconnaissant quand je regarde mon parcours», confie l’ingénieur de 41 ans. Il est tombé dans la marmite très tôt, à 17 ans, en entrant au lycée privé toulousain de l’avionneur, dédié à ses quatre métiers principaux. Il en est sorti titulaire, deux ans plus tard, d’un CAP de mécanicien des systèmes électriques aéronautiques, prolongé d’un bac en génie électronique. Alors qu’il travaillait comme technicien, il a pu suivre des cours du soir pour passer un diplôme universitaire, suivi d’une formation d’ingénieur de trois ans en alternance, financée par la maison. Puis, en 2003, ce fut le grand saut : l’ex-apprenti se voyait confier l’installation électrique du cockpit de l’A380, à la tête d’une équipe de sept personnes. Et en 2009, il devenait responsable des systèmes électriques sur l’avion phare, l’A350 : 60 personnes sous ses ordres et plus de 250 chez les sous-traitants.

© Guillaume Rivière pour Capital

Bien sûr, il ne s’est pas improvisé manager en un jour. «En plus des cours d’anglais, j’ai bénéficié de six mois de coaching avec deux personnes des ressources humaines, plus des formations sur la finance et la communication.» Airbus dispose d’une dizaine d’académies internes pour garder ses salariés à jour. Comme l’explique Thierry Baril, le DRH du groupe : «C’est une nécessité absolue pour une entreprise comme la nôtre, à très haut niveau technologique, et où les notions de sécurité et de qualité sont partout présentes.»

Chaque année, 10% de l’effectif change de poste. Thierry Baril estime que les ingénieurs devraient idéalement bouger tous les cinq ans, «pour acquérir de nouvelles compétences !»

2e. L’ORÉAL MET L’ACCENT SUR LA MOBILITÉ À L’INTERNATIONAL

Quand on est un «talent» – un salarié à fort potentiel – chez L’Oréal, mieux vaut avoir un passeport à jour. Les futurs managers, profil 25-35 ans, grande école, doivent en effet acquérir une expérience à l’étranger pour prétendre monter dans la hiérarchie d’un groupe qui vend ses crèmes et flacons dans 130 pays. Actuellement, 1.000 collaborateurs, dont 450 Français, sont expatriés… Olivier Lecocq, le DRH de la division produits grand public, qui est lui-même passé par l’Italie, Taïwan ou Tokyo, justifie cette logique d’ouverture. «On doit éviter une standardisation de nos produits et s’adapter à des visions très différentes de la beauté. La peau parfaite, en Asie, est claire, alors qu’en Europe sortir au soleil est valorisé.»

Camille Martin s’est, lui, familiarisé avec les attentes des femmes indiennes. Il est parti déclarer la guerre aux pointes sèches et aux cheveux cassants à Mumbai. Un séjour «hyperexcitant» de deux ans pour ce diplômé de Sciences po Paris de 32 ans, passé par les parfums Giorgio Armani et L’Oréal Men Expert. «Ma mission était de former une équipe indienne au développement marketing de nouveaux produits, en jonglant entre les labos, les études conso et la réalité du marché local.» Comme les Indiennes ont l’habitude de soigner leurs cheveux à l’huile de coco, très riche, le jeune conquérant y a développé un shampooing aux six huiles chargé de prolonger cet effet nourrissant. Sa principale difficulté a été d’amadouer ses nouveaux collègues. «J’ai appris à danser façon Bollywood, ils ont adoré.»

© Remy Deluze pour Capital

A son retour au siège de Clichy cet été, Camille Martin s’est vu proposer la direction marketing de toute la gamme de shampooings L’Oréal Paris, à la tête d’une équipe de vingt personnes. Repartir à l’étranger ? «Je n’attends que ça, quand ce sera possible !»

3e. GOOGLE FRANCE JOUE À FOND L’AMBIANCE SILICON VALLEY

Le mythe californien ! Google l’a quasiment inventé avec ses conditions de travail idylliques, qui depuis ont fait école dans la Silicon Valley. Nourriture gratuite, baby-foot à volonté, espaces cosy pour se détendre… Qu’on ne s’y trompe pas, cet environnement est à la hauteur du temps que passent les «Googlers» à la tâche. Les ingénieurs et commerciaux doivent cravacher pour atteindre tous les trois mois leurs OKR («Objectives and Key Results»). Une méthode inspirée d’Intel. Les employés, mais aussi les différentes divisions, se fixent chaque trimestre des cibles. Elles doivent être validées par le management, mesurables, puis notées de 0 à 1 (un 0,5 est très moyen).

«Cela encourage un management réactif, qui pousse à toujours s’améliorer», note Jean Neltner, qui a expérimenté la technique durant quatre ans à Paris, avant de partir fonder son agence de data. Il a depuis recruté une quinzaine
d’ex-Googlers. Car, c’est le point noir de l’histoire, il est très difficile de monter dans la hiérarchie ou de partir s’installer aux Etats-Unis. En revanche, le label Google est très facile à valoriser à l’extérieur.

B.D

>>> Classement 2016 des meilleurs employeurs de France : le top 40 primé par Capital

source : http://www.capital.fr

لهذه الأسباب علقت الجزائر الرحلات الجوية في اتجاه ليبيا

in A La Une/International by

فاد مصدر دبلوماسي جزائري، بأن السلطات الحكومية لجأت إلى قرار تعليق رحلاتها الجوية إلى مطار طرابلس، باتفاق تم بين رئيس الوزراء عبد المالك سلال ورئيس الحكومة الانتقالية الليبية فايز السراج، الذي أجرى مباحثات مع مسؤولين جزائريين يوم الثلاثاء، ثم غادر نحو القاهرة.

وأبرز المصدر،  أن قرار تعليق الرحلات الجوية الجزائرية جاء بسبب تحذيرات أمنية تفيد بتحول الخط الجوي، الذي يربط مطار هواري بومدين الدولي بمطار معيتيقة في العاصمة الليبية، إلى وسيلة لالتحاق جهاديين متعددي الجنسيات بمعسكرات تدريب مقاتلين يتم تجنيدهم في صفوف تنظيم “داعش”.

يأتي الإجراء المفاجئ بعد “طرد” رعايا مغربيين إلى بلدهم الأصلي، إثر منعهم من السفر إلى ليبيا قادمين إليها من مطار الدار البيضاء المغربي، عقب ورود تقارير استخباراتية تفيد باحتمال انضمام هؤلاء إلى التنظيمات الإرهابية التي تسيطر على الوضع في البلاد.

وأفادت الحكومة الجزائرية، بأن “تعليق رحلات الطيران المدني إلى ليبيا يدخل رسمياً حيز التطبيق ابتداءً من يوم الجمعة” دون تقديم أسباب محددة للقرار، حيث اكتفى بيان رسمي بالإشارة إلى أنه “بعد أن تم إبلاغ السلطات الليبية وشركة النقل الجوي الليبية “لبيان آير لاينز “، قررت الملاحة الجوية المدنية الجزائرية تعليق الخط الجوي بين الجزائر وطرابلس إلى إشعار آخر.

وطالبت السلطات الجزائرية من المغرب، باتخاذ إجراءات عاجلة لوقف تدفق رعاياه على الجزائر باتجاه الأراضي الليبية، بعد تزايد أعدادهم بشكل رهيب خلال الآونة الأخيرة، ما يستلزم التصدي لهذا الوضع “المقلق”، حسب الوزير الجزائري لشؤون المغرب العربي وإفريقيا الذي عبر عن امتعاض بلاده من هذه الظاهرة المقلقة.

واعتبر مساهل، الذي استدعى سفير الرباط عبد الله بلقزيز إلى مكتبه، أن السياق الأمني الراهن بالغ الحساسية ويستدعى التحلي بيقظة كبيرة، مطلعًا إياه على “مسألة التدفق المكثف وغير العادي لرعايا مغربيين قادمين من الدار البيضاء باتجاه ليبيا عبر الجزائر الذي لوحظ خلال الأسابيع الأخيرة”.

وطلب الوزير الجزائري لشؤون إفريقيا والمغرب العربي، من السلطات المغربية إبداء حسن النية في “وقف زحف رعايا بدون مبررات أو مسوغات قانونية”، وحملها مسؤولية “التأخر” عن أي تنسيق أمني وسياسي يجري حاليًا بين بلدان المنطقة، لاسيما في الجانب المتعلق بــ”إجراءات ترحيل الرعايا كما هو حاصل بين الجزائر وتونس”.

 

داعش البغدادي يوفد أميرا جديدا الى ليبيا

in A La Une/International by

كشفت مواقع قريبةمن تنظيم الدولة الإرهابية «داعش»، إن أبابكر البغدادي، زعيم التنظيم الإرهابي، أوفد مبعوثًا جديدًا إلى ليبيا، لقيادة التنظيم هناك، مشيرة إلى أنه يدعى «أبو سفيان الغزالي»، ومعروف لدى عناصر التنظيم باسم «أبو عمر العراقي».

وأكدت المصادر، وفقا لموقع البوابة المصري، أن «أبوسفيان» يعد من أقرب الأشخاص إلى «البغدادي»، لذا أرسله إلى ليبيا، من أجل التوسع هناك، والسيطرة عليها كاملةً، وذلك برفقة 30 «قياديًا شرعيًا»، سيتولون التفاوض مع الجماعات الإرهابية الموجودة في ليبيا، وعلى رأسها «أنصار الشريعة» و«فجر ليبيا»، لمبايعة «داعش».

وأشارت إلى أن القائد الجديد لـ«داعش ليبيا»، هو أحد أبناء مدينة «تكريت» العراقية، ويعد من أكثر قيادات التنظيم تخصصًا في صناعة القنابل والمتفجرات، وأكثرهم مهارة في ذلك، منوهة بأنه مكلف بالخروج من مدينة «سرت»، التي يستولى عليها التنظيم، منذ يونيو الماضي، ثم السيطرة على «إجدابيا»، شمال شرق ليبيا.

كما يهدف «أبوسفيان»، إلى الاستيلاء على آبار النفط، بتدمير الكمائن العسكرية ومقرات الجيش والشرطة القريبة منها، حتى يتمكن من الاستيلاء على «ميناء السدرة» النفطي، و«البريقة» و«طبرق»، إلى جانب صد الحرب المرتقبة ضد عناصر التنظيم في «سرت» و«صبراتة»، بعد تشكيل حكومة جديدة يدعمها الغرب.

الجزائر تونقف خط الطيران باتجاه العاصمة الليبية

in A La Une/International by

اوقفت السلطات الجزائرية خط الطيران بين الجزائر وطرابلس جاء على خلفية رصد المخابرات الجزائرية لحركة غير عادية لشباب مغاربة وتوانسة يعتقد أنهم من داعش يستخدمون هذا الخط للوصول إلى طرابلس.

سبب استخدام هذا الخط يأتي بعد الخطوة التي اتخذتها تركيا بشأن توقف نقل عناصر داعش إلى ليبيا .

وكان رئيس المجلس الرئاسي الليبي فائز السراج التقى في وقت سابق رئيس الجمهورية الجزائرية عبد العزيز بوتفليقة في مقر الرئاسة الجزائرية وبحث معه مساهمة الجزائر في وقف تدفق عناصر التنظيمات الإرهابية عبر الحدود إلى ليبيا.

France démission de la garde des Sceaux Christiane Taubira

in A La Une/International/La Revue Medias by

La ministre de la Justice Christiane Taubira a remis sa démission à François Hollande ce mercredi 27 janvier. C’est le député du Finistère, Jean-Jacques Urvoas qui la remplace.

La garde des Sceaux Christiane Taubira a remis, ce mercredi 27 janvier, sa démission au président de la République François Hollande, qui l’a acceptée. Le président français et Christiane Taubira « ont convenu de la nécessité de mettre fin à ses fonctions au moment où le débat sur la révision constitutionnelle s’ouvre à l’Assemblée nationale en commission des Lois », explique l’Elysée dans un communiqué.

« Le président de la République a exprimé à Christiane Taubira, sa reconnaissance pour son action, poursuit le communiqué. Elle aura mené avec conviction, détermination et talent la réforme de la Justice et joué un rôle majeur dans l’adoption du mariage pour tous. »

source : RFI

URGENT  Coups de feu dans une école dans l’ouest du Canada, deux morts

in A La Une/International by

Un jeune homme a été interpellé vendredi après une fusillade dans une école d’une réserve autochtone du centre du Canada, qui a fait deux morts et des blessés selon la presse locale.
Le chef de la réserve amérindienne de La Loche, au nord de province de la Saskatchewan, a indiqué au journal StarPhoenix qu’au moins deux personnes ont perdu la vie. Un témoin a raconté aux télévisions avoir entendu au moins six coups de feu dans cet établissement scolaire et la chaîne CTV a rapporté l’arrestation d’un suspect armé.

عاجل – القائمة النهائية لحكومة الانقاذ في ليبيا

in A La Une/Exclusif/International by

أصدر منذ قليل فائز السراج رئيس حكوم الانقاذ الليبية القائمة النهائية لحكومته

وفي ما يلي نص القرار والتشكيلة الحكومية المقترحة

– المهدي إبراهيم البرغثي وزيرا للدفاع

– عبد السلام محمد الجليدي وزيرا للعدل

– العارف صالح الخوجة وزيرا للداخلية

– مروان علي أبو سرويل وزيرا للخارجية

– الطاهر محمد سركز وزيرا للمالية

– بداد قنصو مسعود وزيرا للحكم المحلي

– محمد سليمان بو زقية وزيرا للصحة

– خير ميلاد أبو بكر وزيرا للتربية والتعليم

– محمود جمعة الأوجلي وزيرا وزيرا للتعليم العالي

–عبد المطلوب أحمد بو فروة وزيرا للاقتصاد

– خالد مفتاح عبد القادر وزيرا للتخطيط

– محمود فرج المحجوب وزيرا للتعاون الدولي

– وزيرا عاطف ميلود البحري وزيرا للاتصالات

– هشام عبد الله أبو الشكيوات وزيرا للمواصلات

– فرج الطاهر السنوسي وزيرا للصناعة

– خليفة رجب عبد الصادق وزيرا للنفط

– أسامة سعد حماد وزيرا للكهرباء

– عادل محمد سلطان وزيرا للزراعة

– فاضي منصور الشافعي وزيرا للعمل

– مختار عبد الله اجويلي وزيرا للتدريب والتكوين المهني

– أحمد خليفة بريدان وزيرا للشؤون الاجتماعية

– أسامة محمد عبد الهادي وزيرا للموارد المالية

– علي كوصو أردي وزيرا للإسكان والمرافق

– نور الدين أحمد التريكي وزيرا للشباب والرياضة

– أسماء مصطفى الأسطى وزيرا للثقافة

– سعيد امحمد الدبيب وزيرا للطيران والنقل الجوي

– يوسف أبو بكر جلالة وزيرا للمصالحة الوطنية

– خالد عبد الحميد نجم وزيرا للإعلام

– نصر سالم محمد وزيرا للشؤون العربية والإفريقية

– سعيد أحمد المرغني وزير دولة للشؤون البرلمانية

– صالح الغزال الجناب وزير دولة لحقوق الانسان واللاجئين

houkoumahoukouma01houkouma02

الجزائر اندلاع احتجاجات اجتماعية في باتنة وسطيف

in A La Une/International/La Revue Medias by

دخلت كل من ولايتي باتنة وسطيف، خلال اليومين الماضيين، في دوامة احتجاجات عنيفة، تسببت في إصابة العشرات من المواطنين، وحديث عن حالة وفاة خلال المواجهات
التي نشبت بين السكان المحتجين، الراغبين في تحسين ظروفهم المعيشية، وقوات حفظ الأمن لمصالح الدرك الوطني، حيث تسبب “تماطل” السلطات المحلية في رفع الغبن عن المناطق المعزولة، في نشوب نار الاحتجاجات العنيفة.

و تواصلت الاحتجاجات التي قام بها سكان بلدية وادي الماء في باتنة، لليوم الثاني على التوالي، حيث عرفت الاحتجاجات غلق أغلب الطرق الفرعية وشوارع البلدية ومداخلها، باستعمال الحجارة والمتاريس، وإضرام النار بالقرب من مقر فرقة الدرك الوطني، وكذا مؤسسة الوقاية، وهو ما أدخلها في عزلة تامة.

وكثفت مصالح الدرك الوطني من تواجدها من خلال وصول تعزيزات أمنية إضافية لقوات مكافحة الشغب، التابعة لهذا الجهاز، حيث فرضت حصارا على مؤسسة الوقاية وفرقة الدرك واستعملت القنابل المسيلة للدموع وطلقات عشوائية على مستوى الطرق الفرعية والمنازل والشاحنات الكاسحات للحجارة لتفريق المتظاهرين.

وبحسب مصادر صحية بالمنطقة، فإن الأحداث بين المتظاهرين وقوات مكافحة الشعب سجلت إصابة 71 جريحا، فيما قالت عائلة العجوز المتوفاة “م.مسعودة”، 92 سنة، إن سبب الوفاة قد يعود إلى كثافة القنابل المسيلة للدموع والتي تساقطت بكثافة على حي بلقاسمي جموعي، مساء أول أمس، وهو مقر سكن الضحية، خصوصا أنها تعاني من مرض الربو والقلب وارتفاع ضغط الدم، في الوقت الذي لم تنف ولم تؤكد المصالح الرسمية ذلك.

في حين قال عدد من المحتجّين لـ”الخبر” إن ما حدث جاء نتيجة التهميش التنموي الذي غرقت فيه البلدية منذ الاستقلال، حيث لم تستفد من مشاريع تنموية من شأنها الخروج من دائرة المعاناة التي ظلوا يقبعون فيها لعشرات السنين، متهمين بعض المسؤولين المحليين بتسهيل عملية تحويل مشروع الطاقة الشمسية، والذي قد يحرم شباب المنطقة من فرص التشغيل، خصوصا مع العدد الكبير لحاملي الشهادات الجامعية بالمنطقة، مطالبين في نفس السياق بإعادة الاعتبار وترميم طريق الشلعلع الذي يربط البلدية بولاية باتنة، وذلك من أجل بعث النشاط الســـــياحي للمنطقة، خصوصا أن ذات الطريق الوطني كان موجــــــــــودا في الفترة الاستعمارية ولا يتطلب سوى ترميمه. وقد أرغمت هذه الاحتجاجات المتصاعدة والي الولاية على عقد اجتماع طارئ مع المديرين التنفيذيين للقطاعات المعنية، بما في ذلك قطاع الطاقة والمناجم، قطاع الصناعة وكذا عدد من المسؤولين المحليين من أجل إخماد نار هذه الاحتجاجات، وإقناع المحتجين بالعدول عنها قبل أن تتفاقم الأمور أكثر، في ظل التمسك الشديد للمحتجين بمطالبهم.

المصدر – صحيفة الخبر الجزائرية

1 339 340 341 342 343 407
Go to Top