L'actualité où vous êtes

Tag archive

اختطاف

اختطاف جزائرية في مدينة صبراتة الليبية

in A La Une/International by

كشفت صحيفة الخبر الجزائرية  نقلاً عن مصادرها أن مجموعة مجهولة الهوية، قامت منذ 4 أيام بإختطاف مواطنة جزائرية، تبلغ من العمر 24 سنة، في مدينة صبراتة الليبية،  ولا تستبعد ذات المصادر للصحيفة الجزائرية أن يكون للمختطفين من العناصر الأرهابية.

وبحسب ما أوردته الصحيفة وتابعته بوابة أفريقيا الإخبارية فإن المواطنة الجزائرية المختطفة، وبحسب أحد أفراد عائلتها، كانت متوجهة إلى عملها لكونها ممرضة بالمستشفى التعليمي في مدينة مصراتة الليبية الواقعة شرق العاصمة طرابلس ( 200 كيلو متر ) ، وقبل وصولها بأمتار تم محاصرتها من قبل مجموعة من بينهم سيدة، بناءً على صور كاميرات المراقبة، حيث كانت على متن سيارة سوداء اللون، ليتم اقتيادها إلى وجهة مجهولة. وناشدت عائلة المختطفة المقيمة في مصراتة لمدة 21 سنة، مسئولي وزارة الخارجية والسفارة الجزائرية بليبيا والقنصل العام بمصراتة، التحرك لمعرفة مصير ابنتها ب. سامية وإعادتها إلى أهلها.

بعد اختطاف دام لعدة ساعات اطلاق سراح نائب رئيس الوزراء الليبي السابق

in A La Une/International by

بعد عملية اختطاف دامت لعدة ساعات اطلق سراح  د. مصطفى أبوشاقور، عضو مجلس النواب المنتخب، نائب رئيس الوزراء في الحكومة الإنتقالية السابقة، من أمام منزله في طرابلس

ووفقًا لرواية أحد أقربائه فقد جاء أشخاص في سيارة أجرة، وطلبوا منه إخلاء المنزل نظرًا للخطر الذي يداهمه وعندما رفض جاءت مجموعة أخرى في سيارة إسعاف، وتم نقله فيها عنوةً أمام زوجته وأحد أقاربه

وقد حاول القريب مُتابعة عربة الإسعاف إلا أنَ سيارات أخرى تدخَّلت وأغلقت الطريق أمامه.

وقالت المجموعة إنّها من طرف جماعة اسلامية  وقام الدكتور مصطفى أبوشاقور بالاتصال بهم هاتفيًا؛ لكنّهم نفوا إرسالهم أي سيارة

وكانت مصادرٌ قد رجَّحت أنْ تتم عمليَّات خطف وإخفاء لنوابي مجلس النواب الجُدد حتى يتم عرقلة وتعطيل جلسة المجلس القامة والمُنتظرة في بنغازي الرابع من أوت  المقبل

ويعتبر أبو شاقور واحد من الرجال المقربين من الادارة الأمريكية 

سفير تونس بليبيا يصف ارهابيين ليبيين تورطا في عملية الروحية بالاسلاميين المعتدلين

in Tunisie by

وصف السفير التونسي بليبيا رضا بوكادي الارهابيين الليبيين المحكوم عليهما ب20 سنة سجنا لتورطهما في أعمال ارهابية في تونس بانهما اسلاميان معتدلان يمكن ان يغير  اطلاق سرحهما الكثير من الوقائع في ليبيا وقال بوكادي في تصريح لموقع بوابة افريقيا الاخبارية أمس الاربعاء  » أن إطلاق سراح الضبع واللواج ، وهما من الإسلاميين المعتدلين الذين يقبلون بالدولة المدنية ولهما ثقل كبير في البلاد، يمكن أن يغير التوازنات على الارض ويمكن أن يقطع توسع المجموعات التكفيرية « 

بوكادي المح في حواره الذي تحدث فيه عن ظروف اطلاق الرهينتين التونسيتين الى ان تونس تستعد للنظر في الجوانب القانونية لاطلاق سرحهما ضمن الاتفاقية التونسية الليبية لتبادل السجناء  » وبخصوص طلب الجهات الخاطفة بإطلاق سراح المسجونين الليبيين ( اللواج والضبع ) مقابل تحرير الديبلوماسيين قال السفير اننا أبلغناهم أننا نعتمد طرحا قانونيا ونستعد النظر في كل الطلبات التي يقبلها القانون، فنحن تربطنا مع ليبيا اتفاقية تبادل السجناء  أو نقل الإجراءات يمكن من خلالها النظر في مسألة تسليم المسجونين الى السلطات الليبية « 

والارهابيين الليبيين حافظ الضبع وعماد اللواج اللذين كانا يقضيان عقوبة بالسجن بالمرناقية مدتها 20 سنة لتورطهما في اعمال ارهابية وقد وجه لهما القضاء التونسي سنة 2011 تهمة القتل مع سابقية الاضمار والترصد والتامر على امن الدولة وتشكيل عصابة شاركا في عملية الروحية التي اودت بحياة عدد من الجنود التونسيين

وقد كشف موقع تونيزي تيليغراف أول أمس ان الضبع واللواج قد أطلق سراحهما بعد  وهو ما نفاه متحدث باسم وزارة العدل

علما بان عملية التفاوض مع الخاطفين ومن بينهم تونسيون تمت عن طريق قيادات اسلامية ليبية مثل عبدالحكيم بالحاج الزعيم السابق للجماعة  الليبية المقاتلة وكذلك وزير الداخلية السابق محمد بالشيخ

وهو اخواني قدم استقالته من حكومة علي زيدان في اوت الماضي بعد ان فشل في تمرير اجندة الاخوان في  الحكومة

 وكان رضا بوكادي الذي اكد امس الاربعاء في حوار مع اذاعة موزاييك أف أمس انتماؤه لحركة النهضة نفى ان تكون له اية علاقة مع الخاطفين 

اطلاق سراح الرهينتين التونسييتين مصادر من السجون والاصلاح تؤكد انه لم يتم تسليم اي ارهابي ليبي الى بلاده

in Tunisie by

قالت مصادر قريبة من نقابة أعوان السجون والاصلاح أنه لم يتم الى حد اليوم  الاثنين تسليم أي ليبي للسلطات الليبية مقابل اطلاق سراح  الرهينتين التونسيتين

وكانت سرت خلال الساعات الماضية شائعات تحدثت عن قيام السلطات التونسية بصفقة ادت الى اطلاق سرا كل من العروسي القنطاسي ومحمد بن الشيخ

اكد رئيس الحكومة التونسية مهدي جمعة مساء الاحد الافراج عن دبلوماسي تونسي وموظف اخر في السفارة التونسية بليبيا كانا خطفا منذ عدة اسابيع في طرابلس وقد عادا الى تونس على متن طائرة عسكرية.

وقد استقبل محمد بالشيخ الموظف في السفارة التونسية في ليبيا وخطف في 21 مارس والدبلوماسي العروسي القنطاسي الذي خطف في 17 أفريل  بالتصفيق من قبل عائلاتهما.

وشارك في استقبالهما كلا من رئيس الجمهورية المنصف المرزوقي ورئيس الحكومة مهدي جمعة ورئيس الجمعية التأسيسية مصطفى بن جعفر.

وقال محمد بالشيخ للصحافيين « تلقينا معاملة حسنة (من الخاطفين). نحن لا نعرفهم » موضحا انه كان في نفس المنزل مع العروسي القنطاسي ولكنهما لم يتبادلا الحديث.

ومن ناحيته، قال القنطاسي « لقد عاملونا بشكل جيد ولم نخضع لسوء المعاملة. كانت شروط الاعتقال سيئة للغاية الامر الذي لا يعكس طيبة الشعب الليبي الذي يبقى شقيقنا ».

ونقل بالشيخ والقنطاسي بعد ذلك الى المستشفى العسكري في تونس العاصمة لاجراء فحوص طبية

وكان السفير التونسي بطرابلس أعلن يوم الاحد ان دبلوماسيا تونسيا وموظفا بالسفارة التونسية كانا قد خطفا في ليبيا في وقت سابق هذا العام تم الإفراج عنهما، وكان الخاطفون يطالبون بالإفراج عن ليبيين معتقلين تورطا في جرائم ارهابية بتونس ولم يقدم السفير التونسي اية تفاصيل عن الظروف التي ادت الى خضوع الخاطفين وتسليم الرهينتين وكانت السلطات الاردنية قامت الشهر الماضي باطلاق سراح ارهابي ليبي مقابل الافراج عن سفيرها المختطف من قبل جماعات متشددة في ليبيا 

تحمل بداخلها مليارين اختطاف سيارة تابعة للبنك المركزي الليبي

in International by

حسب مصادر أمنية  بمركز شرطة السواني  تحدثت لوكالة الانباء الليبية اليوم الاربعاء فأن عددا من المسلحين قاموا باعتراض إحدى سيارات مصرف ليبيا المركزي فوق جسر السواني وهي تحمل مبلغ 2  مليون دينار متوجهة بها إلى فرع مصرف الجمهورية بمدينة الزهراءونقل مراسل وكالة الأنباء الليبية بالجفارة عن المصادر أن المسلحين أجبروا السائق على النزول من السيارة ثم قاموا بسرقتها والمبلغ المذكور واتجهوا بها إلى جهة مجهولة

 

كما أكدنا في وقت سابق الاردن تطلق سراح ارهابي ليبي مقابل الافراج عن سفيرها

in A La Une by

أكدت مصادر أمنية أردنية قبل قليل لوكالة الانباء الاردنية  » ارم » انه تم الافراج عن الارهابي الليبي محمد الدرسي المعتقل في الاردن

مقابل اطلاق سراح السفير الاردني المختطف فواز العيطان .

ونقلت الوكالة عن ذات المصادر قولها : إن السلطات الأردنية تنتظر الإفراج عن السفير ووصوله إلى الأراضي الأردنية خلال 24 ساعة من وصول الدرسي إلى ليبيا، حسب ما هو متفق عليه  »
ولم تفصح الحكومة الاردنية الى حد هذه اللحظة عن تفاصيل الصفقة ولا عن الدور الفرنسي  ولكن العديد من المصادر في عمان وطرابلس تؤكد ان  » صفقة الإفراج عن السفير الأردني المختطف، هي عملية مقايضة بينه وبين المواطن الليبي محمد الدرسي، المحكوم بالسجن المؤبد في الأردن بعد محاولته تفجير مطار الملكة علياء الدولي قبل 9 سنوات، وقبض عليه أثناء محاولته الهرب إلى العراق « 

ولا يستبعد أن تخطو تونس الخطوات الاردنية لاطلاق سراح مواطنيها مقابل الافراج عن ارهابيين ليبيين تورطا في عملية الروحية التي ذهب ذهب ضحيتها عدد من العسكريين 

مصادر ليبية المفاوضات لاطلاق سراح السفير الاردني في طريق سالكة

in A La Une by

قالت مصادر ليبية مطلعة على المفاوضات التي تقوم بها الحكومة الاردنية مع خاطفي السفير الاردني في طرابلس  فواز العيطان  ان الامور تسير نحو الانفراج وسيعلن قريبا عن  اطلاق سراحه  .

وكان مسؤول ليبي أعلن يوم الثلاثاء ان الخاطفين اشترطوا مبادلة السفير بأحد المتشددين يدعى محمد الدرسي حكم عليه في الاردن بالسجن المؤبد سنة 2007 لتورطه في التخطيط لتفجير مطار في الأردن .

وحسب عصام بيت المال عضو فريق التحقيق الليبي في حادثة الاختطاف فان الخاطفين أعلنوا عن مطلبهم هذا في اتصال هاتفي أجروه على الهاتف النقال الخاص بالسفير الذي ترك في سيارته بعد اختطافه .

وقال عصام بيت المال عضو فريق التحقيق الليبي في حادثة الاختطاف إن الخاطفين يطالبون بالإفراج عن متشدد إسلامي يدعى محمد الدرسي حكم عليه بالسجن المؤبد عام 2007 بتهمة التخطيط لتفجير مطار في الأردن. وأوضح بيت المال أن الخاطفين أعلنوا عن مطلبهم هذا في اتصال هاتفي أجروه على الهاتف النقال الخاص بالسفير الذي ترك في سيارته بعد اختطافه

مع وصول مختار بلمختار الى ليبيا تصاعد موجة الاختطافات

in A La Une by

 

قام مجهولون اليوم باختطاف دبلوماسي  تونسي شاب يدعى العروسي القنطاسي سكرتير العلاقات الخارجية  بالسفارة التونسية بطرابلس

وأكد السيد علي العروي الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية هذا الخبر  دون أن يستبعد ان تكون المجموعة التي قامت باختطاف محمد بالشيخ الموظف بالسفارة التونسية بطرابلس الشهر الماضي والذي يعرف مصيره الى حد هذا اليوم .

ولم تعلن اية مجموعة ليبية عن تبنيها لهذه العملية ولم تصدر اية تسريبات عن مطالبها مقابل اطلاق سراح المختطفين . ولكن مصادر اعلامية تحدثت في الاونة الاخيرة عن شروط وضعها الخاطفون لاطلاق سراح بالشيخ  وتتمثل في اطلاق سراح ارهاببين تورطا في عمليات ارهابية شهدها جبل الشعانبي  ولم توكد ولم تنف اية مصادر رسمية تونسية او ليبية هذه المعلومات

وتشهد ليبيا منذ أشهر عمليات خطف على مدار اليوم وكان اخرها اختطاف السفير الاردني في ليبيا وكذلك نائب وزير الداخلية الليبي

وتتزامن عمليات الاختطاف للدبلوماسيين الاجانب مع  تواتر أنباء عن وصول زعيم تنظيم الموقعون بالدماء  الجزائري مختار بلمختار ويكنى مختار باللعور  الى التراب الليبي  ويعتبر هذا الاخير من المتخصصين في اختطاف الرهائن واستطاع ان يكدس ثروة  تقدر بمئات الملايين حصدها من عمليات خطف لرهائن غربيين 

وتؤكد محاضر البحث التي أجريت مع احد المورطين في اغتيال الشهيد شكري بلعيد ان اتصالات جرت خلال الاشهر القليلة الماضية بين قياديين من من تنظيم أنصار الشريعة ومختار بلمختار بواسطة أحد المهربين التونسييين .

Go to Top