L'actualité où vous êtes

Tag archive

تونسي

المحكمة الادارية بألمانيا تقر بتسليم ارهابي تونسي مورط في عملية باردو

in A La Une/Tunisie by

أقرت المحكمة الادارية بفرانكفورت بألمانيا  وجاهة تسليم ارهابي تونسي يدعى هيكل  للسلطات القضاية التونسية لتورطه في عمليتين ارهابيتين من بينهما عملية باردو التي اودت الى مقتل 21  سائحا اضافة الى عدد اخر من الجرحى

وكان هيكل وصل الى المانيا سنة 2015 وقدم طلبا في اللجوء الا ان سلطات الهجرة رفضت ذلك .

وقالت المحكمة الادارية في فرانكفورت (وسط) في بيان انها أيدت قرار السلطات الالمانية بعدم منح هذا التونسي –الذي يدعى بحسب وسائل اعلام المانية هيكل س. (36 عاما)– حق اللجوء ورفضت بالتالي الطعن الذي تقدم به بهذا الخصوص.

ووافقت المحكمة على ترحيله الى تونس  بشرط ان تضمن السلطات انه لن يتعرض للتعذيب ولا الى خطر مواجهة عقوبة الاعدام التي تطبقها تونس بحق المدانين بجرائم ارهابية.
وكان هذا الارهابي  وصل الى المانيا في 2015 في غمرة تدفق اللاجئين على اوروبا وقد اعتقل للمرة الاولى في مطار فرانكفورت في 15 أوت  بناء على مذكرة توقيف اصدرتها بحقه السلطات التونسية التي تتهمه بالتآمر في الاعتداءين اللذين استهدفا متحف باردو (21 قتيلا) ومدينة بن قردان (20 قتيلا).

ولكن برلين لم تقم بتسليمه  يومها لان تونس لم تقدم اليها الوثائق اللازمة. وبعدها اطلقت السلطات الالمانية سراحه في نوفمبر 2016.

ولكن موعده مع قضبان السجن لم يتأخر كثيرا إذ ان السلطات الالمانية عاودت اعتقاله في فيفري الماضي   اثناء مداهمة نفذتها قوات الامن في منطقة فرانكفورت للاشتباه في عمله في « تجنيد وتهريب » جهاديين لحساب تنظيم الدولة الاسلامية وفي تشكيل « شبكة دعم » للتنظيم الجهادي في المانيا بهدف شن اعتداء في هذا البلد.

والاربعاء اصدرت المحكمة قرارها برفض طلبه لانها وجدته « غير مبرر » ووافقت بالتالي على عدم منحه حق اللجوء.

مقتل تونسي خلال مواجهة مسلحة مع قوات الجيش في المنطقة العازلة

in A La Une/Tunisie by

علنت وزارة الدفاع التونسية أن التشكيلة العسكرية العاملة بالمنطقة العسكرية العازلة بجهة « طويل الحلاب » (الذهيبة), جنوب البلاد, رصدت يوم أمس الإثنين 26 ديسمبر 2016 في حدود الساعة 23 و30 دق، 4 سيارات على جانبيْ الساتر الترابي (2 من الجانب الليبي و2 من الجانب التونسي)، وعند الإقتراب للتتثبت منها قام عدد من الأشخاص ممن كانوا على متنها بإطلاق النار بإتجاه التشكيلة العسكرية التي ردت الفعل، مما أجبر السيارتيْن الليبيتيْن على الفرار داخل التراب الليبي وإحدى السيارات التونسية داخل التراب الوطني، فيما بقيت السيارة الرابعة, و هي من نوع « تويوتا » على عين المكان.

و أوضحت الدفاع التونسية, في بلاغ لها اليوم الثلاثاء 27 ديسمبر الجاري أنه بتفتيش السيارة تمّ العثور بداخلها على شخصيْن تونسيين مصابين بطلق ناري، أحدهما متوفى. كما أفاد البلاغ أنه بإذن من حاكم التحقيق العسكري تم نقل جثمان المتوفى على متن سيارة إسعاف عسكرية إلى المستشفى الجهوي بقابس للتشريح، فيما نقل المصاب من طرف الحماية المدنية إلى المستشفى الجهوي بتطاوين. و دعت الدفاع التونسية كافة المواطنين إلى إحترام إجراءات الدخول إلى المنطقة العسكرية العازلة وتجنب التعامل مع أطراف مشبوهة ومسلحة لما يشكله ذلك من خطر على أرواحهم وعلى سلامة الوحدات العسكرية والأمنية والديوانية العاملة بالمنطقة,

لا يوجد من بينهم أي تونسي 32 ملياديراً من 8 دول عربية

in A La Une/Tunisie by

جاءت 8 دول عربية ضمن قائمة الدول التي تضم عدداً كبيراً في أصحاب المليارات بلغ عددهم نحو 32 مليارديراً، بإجمالي ثروة تقدر بنحو 95.5 مليار دولار

ولا يزال الأمير السعودي الوليد بن طلال، يتصدر القائمة على الرغم من تراجع ثروته بأكثر من 20% عن العام الماضي، حيث تبلغ إجمالي ثروته نحو 17.3 مليار دولار ويمتلك حصصاً في شركات خاصة وعامة في الولايات المتحدة وأوروبا والشرق الأوسط من خلال شركة المملكة القابضة.

وكشفت مجلة « فوربس الشرق الأوسط »، أن لبنان هي الدولة العربية الأولى من حيث عدد أصحاب المليارات، فهي تضم 7 مليارديرات، وهذا الأمر جعلها ضمن الدول الأولى في العالم من حيث عدد المليارديرات.

أما أصغر ملياردير عربي فهو فهد الحريري ويعد من كبار رجال أعمال لبنان بصافي ثروة تقدر بنحو 1.2 مليار دولار، وهو الابن الأصغر لرئيس الوزراء اللبناني الراحل رفيق الحريري.

وجاءت المملكة العربية السعودية على رأس القائمة حيث تضم 6 مليارديرات بثروة إجمالية تبلغ 34.6 مليار دولار.وفي المركز الثاني حلت دولة الإمارات العربية المتحدة بعدد 6 مليارديرات بثروة إجمالية تبلغ 19.7 مليار دولار.وحلت مصر في المركز الثالث بين الدول العربية التي ينتمي إليها أصحاب المليارات بعدد 6 مليارديرات، بثروة إجمالية تبلغ نحو 14.2 مليار دولار.وجاءت لبنان في المركز الرابع حيث تضم 7 مليارديرات بثروة إجمالية تبلغ 12.5 مليار دولار، فيما حلت سلطنة عمان في المركز الخامس بعدد 3 مليارديرات بثروة إجمالية تبلغ 6.2 مليارات دولار.وفي المركز السادس جاءت المغرب والتي تضم 2 ملياردير بثروة إجمالية تبلغ 3.2 مليارات دولار، وجاءت الجزائر في المركز السابع بميلياردير واحد تبلغ إجمالي ثروته نحو 3.1 مليارات دولار ويتعلق الأمر بالرئيس المدير العام لمجمع « سيفيتال »، يسعد ربراب.وفي المركز الثامن والأخير حلت دولة قطر بعدد ملياردير واحد تبلغ إجمالي ثورته نحو ملياري دولار. ولا يوجد ضمن القائمة اي ملياردير تونسي .

حزب تونسي يحذر من انقطاع الأدوية بالمستشفيات

in A La Une/Tunisie by

حذر الحزب الشعبي الجمهوري في بيان له اليوم الاثنين من انقطاع  التزود بالأودية لشهور  بالمستشفيات العمومية قد تشهد انقطاعا  ويأتي ذلك حسب بيان الحزب « نتيجة تهاون وزارة الصحة وخاصة الصيدلية المركزية في القيام بطلبات العروض في الآجال المعهودة. حيث دأبت الصيدلية المركزية على فرز العروض مع نهاية شهر أفريل وبداية ماي من كل سنة ثم توجيه أذون التزويد للمصنعين خلال شهر جويلية لضمان تسلم الدفعات الأولى بداية السنة الموالية. فانطلاقا من حصولهم على الأذون ينطلق المصنعون في التزود بالمواد الأولية في السوق الدولية ثم يدرجون هذه الطلبيات ضمن برامجهم الإنتاجية وكل ذلك يستغرق مساحة من الوقت. ولكن هذه السنة لم يتم الفرز إلا خلال شهر جويلية وإلى يوم الناس هذا لم توجه أذون التزود مما سينجر عنه تأخير في توفير حاجيات مؤسسات الصحة العمومية قد يتجاوز في أحسن الأحوال شهر أفريل المقبل  » . لذلك ينبه   الاتحاد الشعبي الجمهوري من « حصول كارثة صحية نظرا لعدم قدرة الصيدلية المركزية حينها على تلبية حاجيات القطاع العام.  »

 البيان دعا  وزيرة الصحة   » إلى اليقظة وحمل الأمور على محمل الجد. إذ كيف تترك الصيدلية المركزية كل هذا الوقت تحت إدارة وقتية ولم تسارع إلى تعيين رئيس مدير عام لها مما نجم عنه هذا الخلل الخطير في الأداء. وإن كان هذا لا ينفي مسؤولية وزير الصحة السابق والرئيس المدير العام المغادر. »

 كما حذر الوزارة  » من الجنوح إلى الحلول الترقيعية لمجابهة هذه الأزمة كالعقود بالمراكنة وما تفتحه من أبواب الفساد والمحاباة في قطاع يطغى عليه نفوذ البارونات والصفقات المشبوهة. »

القضاء الايطالي يصدر حكما ب20 سنة على تونسي

in A La Une/Tunisie by
القضاء

ح

كم قاضٍ إيطالي على 3 شبان  من بينهم تونسي بالسجن 20 سنة لكل منهم، عن دورهم في وضع مئات المهاجرين في قارب في البحر المتوسط توفي فيه 49 شخصاً اختناقاً فيأوت 2016 .

وأدان قاضي المحكمة بمدينة كاتانيا في جزيرة صقلية الرجال الثلاثة أول من أمس، بالقتل وتسهيل الهجرة غير الشرعية وذلك بعد أكثر من عام من انتشال الضحايا الـ49 من مخزن قارب صيد مع 312 ناجياً.

ويخضع 5 آخرون للمحاكمة للاشتباه بانتمائهم إلى طاقم القارب. وكانت سفينة نرويجية نقلت الضحايا والناجين إلى كاتانيا.

وخضع الثلاثة الذين ذكرت وثيقة أنهم يدعون محمد السيد ومصطفى سعيد ومحمد علي شوشان لمحاكمة سريعة. وذكر مصدر قضائي أن السيد ليبي الجنسية يبلغ من العمر 19 سنة وأن الاثنين الآخرين، وكلاهما في الـ24 من العمر، من المغرب وتونس على الترتيب.

تونس بعد أن حذرت من التبعات القانونية للتستر على الارهابيين وزارة الداخلية تنشر اليوم صورا لأخطر ثلاثة عناصر ارهابية مفتش عنهم

in A La Une/Tunisie by

نشرت وزارة الداخلية بلاغا اليوم الأحد جاء فيه أنه في إطار تعاون المواطنين مع الوحدات الأمنية بوزارة الداخلية وتوقيا من الأعمال الإرهابية تطلب وزارة الداخلية التفتيش السريع والأكيد على ثلاثة إرهابيين خطيرين وهم كلّ من المدعو خالد حمادي الشايب جزائري الجنسية المكنّى لقمان أبو صخر والمدعو محمد أمين محكوكة جزائري الجنسية المكنّى أبو أيمن الوهراني و هشام بن محمد بن عبد الرزاق بالرابح تونسي الجنسية المتورّطين في الإعداد لتنفيذ أعمال إرهابية إضافة الى تورطهم في أعمال إرهابية سابقة، عند مشاهدتهم أو الحصول على أي معلومات تخصهم إعلام الوحدات الأمنية

وكانت وزارة الداخلية  دعت المواطنين  في بلاغ  اصدرته يوم الجمعة 11 جويلية   » إلى مواصلة الإبلاغ عن كل ما يتاح لديهم من معلومات حول العناصر الإرهابية وكل ما يلفت الانتباه من تحركات مشبوهة  « 

وأضافت الوزارة أن التحريات الأمنية بخصوص العمليات الإرهابية الأخيرة بينت أن عددا من المواطنين يتكتمون على المعلومات ويترددون في إعلام الوحدات الأمنية بتحركات العناصر الإرهابية

ووحذر  البلاغ  من أن كل غض نظر يعتبر تواطؤا مع العناصر الإرهابية ودعما لها يعرض مقترفه إلى التتبعات العدلية مشيرة إلى أنّ كل من يدلي بأي معلومات هو محل سرية وحماية طبقا للقانون

 

وتضع الوزارة على ذمة المواطنين الأرقام التالية 
الرقم: 71.335.000 
أو على الرقم: 193 حرس 
أو على الرقم: 197 شرطة
 أو الاتصال بأقرب وحدة أمنية أو عسكرية

 

سنة سجن لشاب تونسي بتهمة التظاهر ضد بوتفليقة

in Tunisie by

   
طلب ممثل النيابة في محكمة سيدي محمد في الجزائر السجن سنة نافذة بحق شابين احدهما تونسي قبض عليهما خلال تظاهرة ضد ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية رابعة, بحسب محاميهما.
   وقال المحامي امين سيدهم احد اعضاء هيئة الدفاع المؤلفة من 12 محاميا, « طالب ممثل النيابة بحبس المتهمين عاما نافذا ».
   وتنطق المحكمة بالحكم في 18 ماي بحسب المحامي.
   واوقف التونسي معز بنصير والجزائري محمد قاضي في 16 أفريل  بوسط العاصمة الجزائرية اثناء منع الشرطة تظاهرة لحركة ‘بركات’ تعارض ترشح بوتفليقة لولاية رابعة في الانتخابات التي جرت في اليوم التالي وفاز فيها ب 81,3 بالمئة.
   وتم توجيه تهمة « التجمهر غير المسلح في ساحة عمومية والمساس بالامن العام » للشابين بالاضافة الى تهمة الاقامة غير الشرعية بالنسبة للتونسي.

 وكانت منظمات حقوقية عدة طالبت باطلاق سراح الشابين ونددت ب »الملاحقة القضائية التعسفية » لهما.
   وبحسب القانون فان عقوبة الشابين يمكن ان تصل الى السجن ثلاث سنوات.
   ودعت المنظمات الحقوقية السلطات الجزائرية الى « احترام حريات المواطنين الجزائريين وحقهم في التظاهر السلمي للمطالبة بحقوقهم ».
   ويحظر قانون جزائري صادر في 2001 التظاهرات في الجزائر العاصمة.

Go to Top