L'actualité où vous êtes

Author

Jamel Arfaoui

Jamel Arfaoui has 3278 articles published.

حوار مع الحيطان

in A La Une/Edito/Tunisie by
الشاهد

أعتقد أنه من الحري بالطبقة السياسية والاعلامية في تونس أن تتمعن جيدا في جميع تصريحات رئيس الجمهورية قبل الحملة الانتخابية وخلالها الى حين وصوله الى قصر قرطاج لتتقر بعد ذلك ان كان من المفيد مواصلة هذا الحوار الشبيه بحوار مع الحيطان .

فالمتعمن الجيد لكل أقواله وأفعاله سيجد نفسه ازاء مراهق سياسي اكتشف عالم السياسة لتوه فمابالك بعالم ادارة شؤون بلاد تعيش حالة تحول تاريخية تتطلب رباطة جأش ورؤى واضحة قابلة للتطبيق .

اننا ازاء رئيس لا يعترف او لا يعرف اليمين واليسار وانما ابتدع لنفسه مفهوما سياسيا جديدا اسمه تحت وفوق .

والجدل الذي ينطلق مع كل مرة يتخذ فيها الرئيس موقفا او قرار يدفع المراقب المحايد الى التساؤل الى اين سيؤدي هذا الجدل فنحن ازاء نقاش بين طفل لم يتجاوز السادسة من عمره وكهل في الخمسينات محوره هيغل وسقراط او كانط وديكارت . والعاقل لا يلوم الطفل الذي لم يفهم شيئا مما يسمعه بل يلوم الخمسيني الذي فتح النقاش .

لم يعرف لرئيس الجمهورية قيس سعيد قبل دخوله قصر قرطاج اي نشاط حزبي أو نقابي او جمعياتي مهما كان نوعه ولم يخض اية تجربة

فالطبقتين السياسية والاعلامية تعيشان في واد والرئيس في واد اخر ان لم نقل في مجرة أخرى وما يقدمه لمريديه الذين مازالوا مبهورين وسيبقون بتلك العبارات المتكررة بلغة عربية يعتقدون انها عربية قحة انها لغة القران ولغة الصادقين الذين لا يخطؤون مطلقا ومن الصعب جدا الاعتقاد انهم سيكتشفون يوما ان الرجل الذي انتخبوه سيبقى يحرك قدر الحصاء ولن يقدم لهم شيئا

فالرئيس الذي بات يكرر على مسامعنا صباحا مساء دعواته للنأي بالمؤسستين العسكرية و الأمنية عن الشأن السياسي سيحسب له انه أول رئيس في تونس تحدث داخل ثكنة عسكرية عن المؤامرات السياسية والانقلابات والبيوت المظلمة

وكذلك الشأن بالنسبة لدعواته لاحترام الدستور الذي جاء به للحكم فهم مازال لم يهضم بعد احدى قواعده الاساسية وهي الفصل بين السلطات فهو لم يتوقف منذ وصوله قبل عام الى قصر قرطاج عن محاولة اقتحام اختصاصات رئيس الحكومة اضافة الى محاولته الاخيرة التدخل في شأن القضاء وهو يخوض في موضوع عقوبة الاعدام .

ان الشواهد كثيرة ومتعددة على التنقضات التي تتخبط فيها مؤسسة رئاسة الجمهورية ولا يمكن اعتبار ذلك نوعا من انواع الشعبوية وانما هي بالاساس مشكلة رئيسية على علاقة بالمراهقة السياسية

ويرجع علماء النفس ظاهرة المراهقة السياسيةإ لى أسباب عديدة،أهمها انعدام أو ضعف الخبرة السياسية – والخبرة هنا قد تكون الخبرة بالنشاط السياسي العلني كما في حاله الديمقراطيات ألناشئه-وضعف الوعي السياسي والثقافة السياسية، وشيوع أنماط التفكير الخرافي والاسطورى(وكلاهما نمط تفكير ذاتي ) – حتى في أوساط المتعلمين – في المجتمع، وتضخم الذات وشيوع النزعة الفردية « الانانيه » عند قطاع غالب من المثقفين والمتعلمين نتيجة لعوامل متعددة. »

أما عن خصائص المراهقة السياسية فانها حسب علماء النفس تقارب إلى حد بعيد الخصائص السلبية التي تصاحب المراهقة كمرحلة تنقل شخصيه الفرد من مرحلة الطفولة إلى مرحلة الرشد والبلوغ ومنها:
سيادة التفكير الانفعالي »العاطفي » والجنوح للخيال والذاتية ، وضمور التفكير العقلاني والواقعية والموضوعية ، وما يصاحب كل ذلك من تهور و تسرع في إصدار الأحكام ، وعدم التفكير في عواقب الأفعال. »

اما الدكتور خالد الحروب فكان اكثر دقة في طرحه للاثار المدمرة للمراهقة السياسية عندما ستبد بزعيم او قائد او صاحب قرار  » الأمر مختلف عندما تحل لعنة المراهقة السياسية والفكرية بقائد ما (وكذلك إن حلت به المراهقة الجنسية، والتي لا تقل بدورها انتشاراً وتأثيراً في تلك الأوساط عن المراهقات السياسية). فهنا يكون الثمن غالياً إذ يكون من الحساب الجاري للوطن وللشعب والخيارات الاستراتيجية والاقتصاد والسمعة العالمية. فعندها يرتهن الوطن إلى نزوات وقرارات حادة غير مبوصلة، ترتد بالشأن العام من اليمين إلى اليسار بوتيرة سريعة ومرهقة ومشتتة، يتساقط أثناءها كثير من الثوابت، وكثير من الإجماع السياسي، وكذا بالطبع تتساقط شعارات كانت إلى الأمس القريب تشكل الفضاء العام لمرحلة مراهقة سياسية سابقة لكن مختلفة. »

المشيشي يواجه اختبارا في الصمود

in A La Une/Edito by
الشاهد

القرار الذي اتخذه رئيس الحكومة هشام المشيشي بالاعتماد على مستشارين عملوا سابقا الى جانب نظام بن علي ينم على قدرة الرجل على المناورة وسعيه بكل سلاسة لتحقيق استقلالية قراره وقرار حكومته وأنه صاحب القرار خاصة وان الأسماء التي اختارها لها باع في مجالها دون الخوض في سجلها السابق فالكلمة العليا هي عند القضاء الذي قد يحسم أمره بعد مسار طويل ومعقد ولكن هل يقبل قيس سعيد بذلك وهو الذي فرض عليه وزير الثقافة الذي ابعده في وقت سابق ليعيده من جديد وبقرار من الرئيس .

فالمشيشي لم يتوقف منذ وصوله الى القصبة عن التأكيد أن حكومته ستكون منفتحة للنصح والإرشاد، مؤكدًا أن أياديها ستكون ممدودة للجميع .

وتحدث على أن الحكومة تعوّل على التعاون والتنسيق البناء والشراكة مع رئاسة الجمهورية ومجلس نواب الشعب والمنظمات الوطنية.

وما نلمسه اليوم ان المشيشي حول اقواله الى أفعال وهو يلتقي تباعا جميع ممثلي الأحزاب وكتلها رغم تنافر توجهات هذه الاحزاب والكتل دون ان ننسى التذكير بان الحزب الحر الدستوري رفض في اخر لحظة لقاء معه بحجج مختلفة

ورغم كل هذا مازال أمام المشيشي شوط اخر لاثبات استقلاليته عن الأحزاب والمنظمات وهو يستعد لاجراء تغييرات عميقة على قائمة الولاة والمدراء العامين في المؤسسات والمنشات العمومية ويومها سنعرف مدى صلابته في مواجهة الضغوطات التي تمارسها الاحزاب التي يتهم عدد منها وخاصة الاحزاب التي منحته ثقتها في البرلمان بابتزازه بمختلف الوسائل والطرق .

ومازال أمام المشيشي الذي تمكن الى حد الان من ابعاد الحضور الحزبي عن حكومته يواجه في صمت محاولات الاختراق التي يسعى اليها قصر قرطاج رئيسا ومستشارين عبر تصريحات وأفعال يدفع اليها عدد من الوزراء المحسوبين على قيس سعيد ولعل المثال الصارخ نجده ما يقوم به وزير الداخلية الذي بدا وكأنه يسعى ليكون رئيس حكومة مكرر بعد ان تعددت لقائته بوزراء في حكومة المشيشي بمكتبه بشارع الحبيب بورقيبة وكأن المواضيع التي طرحها مع ضيوفه لا تطرح في مجلس الوزراء في القصبة

يبدو جليا ان المشيشي لا ينظر بعين الرضا لما يقوم به وزير في حكومته لان ما يحصل هو مخالف لكل الأعراف والنواميس المتعارف عليها في ادارة شؤون الحكومات و الدول ولكن رئيس الحكومة يعلم جيدا ان ما يقوم به وزير داخليته لا أفق له فهو ابن الادارة التي يعرف كواليسها ودواميسها وان من يمتلك مفاتيح القصبة وما جاورها له في النهاية الكلمة الفصل وان الملفات والقرارات تعبر من هناك .

القرار الذي اتخذه المشيشي بمد يده للجميع يضعه في طريق سالكة الى حد الان ويمنحه هامشا ضخما للمناورة للمحافظة على استقلالية قراره ويبقى امامنا انتظار ما اذا كان سيصمد طويلا وهو يواجه مصاعب بمختلف الأشكال والألوان وخاصة المصاعب الاجتماعية والاقتصادية والصحية أيضا .

يقول ديك تشيني نائب الرئيس الأمريكي جورج بوش وهو ينصح مستشاريه قبل لقاء بوفد روسي  » احمل معك عصا غليضة وتكلم بهدوء  »

ونحن اليوم في تونس مازلنا نسمع كلاما هادئا من رئيس الحكومة ولا ندري ان كان يحمل معه عصا غليضة قد يلوح بها في يوم ما . .

ايقاف الانتاج بمحطة حنبعل لتكرير الغاز بصفاقس

in A La Une/Tunisie by

مازال ايقاف انتاج الغاز بمحطة حنبعل لتكرير الغاز بصفاقس والتابعة لشركة شال متواصلا نظرا لاضراب و غلق الابواب من قبل عمال المناولة يوم أمس الثلاثاء . ويوفر حقل حنبعل قرابة مليون ونصف متر مكعب يوميا للشركة التونسية للكهرباء والغاز لتوفير الطاقة.

رئيس الحكومة يتخذ حزمة من الاجراءات الصارمة لمواجهة كورونا

in A La Une/Tunisie by

اجتمع رئيس الحكومة هشام مشيشي صباح اليوم الاثنين 21 سبتمبر 2020 بقصر الحكومة بالقصبة مع وزير الداخلية توفيق شر ف الدين والقيادات الأمنية العليا.
وخصٌص هذا الاجتماع للتداول في الوضع الأمني العام ومتابعة الأبحاث في العملية الارهابية الأخيرة بأكودة، وتقييم منسوب التهديدات الارهابية واستعدادات المؤسسة الأمنية للتعاطي معها.
كما تم خلال هذا الاجتماع التطرق الى الاجراءات المتخذة في اطار مكافحة جائحة كوفيد-19، وفي هذا الاطار أعطى رئيس الحكومة تعليماته بتكثيف الحملات الامنية الرامية الى فرض استعمال وسائل الوقاية وحمل الكمامات في الفضاءات العامة واماكن التجمعات وفي وسائل ومحطات النقل وفي محيط المؤسسات التربوية ومؤسسات التعليم العالي وكل الفضاءات المعنية باستقبال المواطنين وتقديم خدمات لهم.
كما أسدى تعليماته الى كل الادارات العمومية بمنع دخول أي مواطن غير حامل للكمامة.
وفي ذات السياق أكد هشام مشيشي على مزيد توفير وسائل الحماية والوقاية من فيروس كورونا، وإعطاء الأولوية القصوى لأبناء وزارة الصحة والمؤسسة الأمنية جنود الصف الأول في مواجهة هذه الجائحة.
كما قرر رئيس الحكومة تركيز قاعة عمليات خصوصية بالادارة العامة للحرس الوطني بالعوينة تكون تحت اشراف رئاسة الحكومة، وتعنى بالتدخل الفوري والتعاطي مع الطوارئ ورفع كل الاشكاليات في علاقة بانتشار الفيروس والتصدي له، وتضم هذه القاعة ممثلين عن وزارة الدفاع وزارة الداخلية ووزارة الصحة ووزارة البيئة والشؤون المحلية ووزارة التربية ووزارة التعليم العالي ووزارة النقل.

وسط حالة من الارتجال واللخبطة الدولة التونسية تتراءس مجلس الأمن في جانفي القادم

in A La Une/Tunisie by

يبدو أن الجهة التي اتخذت قرار انهاء مهام السيد قيس القبطني سفيرنا بالأمم المتحدة بعد أشهر قليلة لستلمه هذه المهمة لا يعلم أن الدولة التونسية ستتراءس مجلس الأمن طوال شهر جانفي القادم وما يعني ذلك من التزمات من تحضير لمبادرات ومعالجة القضايا الدولية الطارئة وضبط رزنامة لها وهي فرصة لتشع من خلالها الديبلوماسية التونسية من جديد

ولكن هذا الارباك الذي شهدته بعثتنا بالمنتظم الاممي من تغييرات متتالية سيحولنا الى أضحوكة امام العالم بأسره

اذ انه لم يحدث وأن حصل تغيير سفراء في وسط مدة تعيينهم بالخارج؟؟ قد تحدث مرة او مرتين امام حدث جلل أو مصيبة كبرى ولكن الامر اصبح روتينيا اذ بعد تسلم السيد المنصف البعتي مهام قيادة بعثتنا في الامم المتحدة تتم دعوته بعد 6 اشهر ليعوضه زميله قيس القبطني الذي بدوره تم اعفاؤه ولم ينه 6 اشهر فبالاضافة الى اللخبطة التي ادخلت على البعثة التونسية فان الاستقرار العائلي لهذين السفيرين لم يحسب له حساب فبعد ترسيم الابناء في المؤسسات التعليمية بنيويورك يتم انهاء مهمامهما وسط السنة الدراسية .

حتى ان البيان الذي اصدرته وزارة الخارجية حول هذا الاعفاء زاد في الطين بلة اذ المح هذا البيان الى ان السيد القبطني لم ينجح في مهامه ولكن مقابل ذلك قررت الخارجية تمكينه من سفارة اخرى وهو امر لا يقبله العقل .

… وأقتربت الشمس من الأرض

in A La Une/Edito/Tunisie by
الشاهد

بعد أن أكد رئيس كتلة ائتلاف الكرامة سيف الدين مخلوف ان العلاقة بين الائتلاف وحزب قلب تونس تحولت الى تحالف تراجع النائب في الائتلاف عبداللطيف العلوي عن هذه التسمية ليبحث عن توصيف غائم لهذه العلاقة

ويضع خطا فاصلا بين حزب قلب تونس وزعيمه نبيل القروي فخلال تدخله أمس في اذاعة اكسبريس اف ام أن التقارب بين قلب تونس وائتلاف الكرامة ليس تحالفا تقليديا، بل هو تنسيق برلماني مضيفا أن « التحالف يكون على مستوى برنامج الحكم وطريقة إدارة البلد، لكن ما نحن بصدده هو تكوين جبهة برلمانية بعد تجربة عام كامل رأينا ما شابها من العبث” ولتيسير عمل البرلمان والاستحقاقات البرلمانية تم التفكير في جبهة تضمن الحد الأدنى من الاستقرار البرلماني و تسهل تنفيذ الاستحقاقات الضرورية للاستقرار السياسي و على رأسها إرساء محكمة دستورية.

وأضاف ان موقف ائتلاف الكرامة من نبيل القروي لم يتغير فهو لا يتمتع بحصانة برلمانية وهو على ذمة القضاء، لكن نواب قلب تونس منتخبون من الشعب ولا يوجد ما يمنع من التقارب فيما فيه مصلحة البلاد.

وهذا التصريح للنائب ورئيس كتلته لا يجد سندا قويا ووجيها خاصة وان كتلة قلب تونس صوتت بجميع نوابها لحكومة هشام المشيشي وهو ما ذهب الى عكسه تقريبا ائتلاف الكرامة الذي لم يصوت سوى عدد قليل من نوابه لفائدة الحكومة المقترحة

اما بالنسبة لقلب تونس الذي لم أخذ فسحة من الوقت قبل الاعلان عن موقفه من التحالف الذي اعلن عنه مخلوف اذ اعلن الناطق الرسمي باسم قلب تونس الصادق جبنون أنّ هناك ائتلاف برلماني أكثر من مجرّد التنسيق، بل هو ائتلاف برلماني بين قلب تونس والنهضة وائتلاف الكرامة وكتلة المستقبل، وذلك مساندة لفكرة التصويت على حكومة هشام المشيشي وضرورة إرساء الاستقرار السياسي في البلاد وفق قوله.

وتابع جبنون أنّ هذه الجبهة البرلمانية مرشحة للارتفاع أكثر بحسب الحوار الموجود بين مكوناتها وتطور العمل المشترك وفق تعبيره.

وقال جبنون إنّ ائتلاف الكرامة “عدّل موقفه من قلب تونس حين اكتشف أنه بعيد عن الصور المشوّهة التي تبثّ عبر التهم والأراجيف، ورأووا جديتنا، وأنّ التوجه الوحيد هو خدمة المصلحة الوطنية” وفق قوله.

ولكن ما الذي دفع الطرفين للالتقاء بعد ان بلغت العلاقة بينهما ذروة التوتر قبل اسابيع قليلة ففي شهر جوان الماضي حين قال رئيس كتلة قلب تونس في البرلمان أسامة الخليفي يوم 29 جوان 2020، في تصريح لبرنامج 90 دقيقة على إي أف أم، في رده على خطاب أمين عام اتحاد الشغل نور الدين الطبوبي في صفاقس، إن قلب تونس ليس في تحالف مع كتلة ائتلاف الكرامة، مشددا على أن أفكار الطرفين وتوجهاتهما السياسية بعيدة بعد الشمس عن الأرض حسب تعبيره.
وأضاف الخليفي أن التواجد في نفس اللجنة اليوم هو تواجد موضوعي لأن لجان البرلمان تجمع كل الأحزاب السياسية وكل الكتل.
وشدد رئيس كتلة قلب تونس، أن موقف الحزب واضح وليس لديه أي تحالف مع ائتلاف الكرامة. 

ولكن ما يحصل هذه الايام من الصعب شرحه لناخبي الطرفين وقد يضعهم في مأزق يصعب تجاوزه خلال الاستحقاقات الانتخابية القادمة والتي بدانا نتلمس نتائجها عبر استطلاعات الرأي

قيس سعيد الشرطة الفنية ستكشف عن طبيعة منفذي العملية الارهابية

in A La Une/Tunisie by

خلال تحوله صباح اليوم الى مسرح الجريمة الارهابية التي شهدتها مدينة سوسة فجر اليوم قال رئيس الجمهورية قيس سعيد ان الوحدات بالشرطة الفنية ستقوم بالكشف ان كان من قاموا بالعملية ينتمون الى تنظيم ارهابي ام انهم قاموا بها بصفة فردية مشددا في القول انهم سيحاسبون

واليوم نشرت وزارة الداخلية بلاغا تعلم من خلاله أنه وإثر تعرّض عونين تابعين لسلك الحرس الوطني صباح اليوم الأحد 6 سبتمبر 2020 إلى عملية دهس من طرف 03 إرهابيين بواسطة سيارة على مستوى مفترق أكودة القنطاوي سوسة.

تحولت الوحدات الأمنية من مختلف الأسلاك وتولت القيام بعملية تمشيط بمكان العملية ومحاصرة العناصر الإرهابية وتبادل إطلاق النار معها مما أسفر على القضاء على الإرهابيين الثلاثة.

كما أسفرت العملية على استشهاد الوكيل سامي مرابط بعد نقله للمستشفى في حين لا يزال الوكيل رامي الإمام يتلقى العلاج.

هذا وكان وزير الداخلية « توفيق شرف الدين » قد تنقّل إلى مسرح العملية حيث عاين تفاصيل التدخل الأمني كما تحوّل إلى المستشفى للوقوف على الحالة الصحية للوكيل رامي الإمام ومتابعتها، وفق نص البلاغ.

وزارة الخارجية تؤكد ان قائمة التعيينات المتداولة لرؤساء البعثات غير صحيحة

in A La Une/Tunisie by
تونس

تداولت بعض المواقع الإعلامية تسريبات لقائمة إسمية تتضمن تعيينات جديدة لرؤساء البعثات الدبلوماسية والدائمة والقنصلية لتونس في الخارج.

وعلى ذلك نشرت وزارة الشؤون الخارجية والهجرة والتونسيين بالخارج توضيحات على صفحتها الرسمية على الفايسبوك تؤكد من خلاله أن « هذه القائمة غير صحيحة وتفتقر للدقة ولم تصدر عن أي جهة رسمية ».

وأكدت الوزارة على أن الحركة السنوية لرؤساء البعثات الدبلوماسية والدائمة والقنصلية سيتم الإعلان عنها بصفة رسمية في مطلع الأسبوع القادم.

سامية عبو تعلق على غذاء جمع المشيشي بالغنوشي و مخلوف والقروي

in A La Une/Tunisie by

وصفت القيادية في التيار الديمقراطي والنائبة في البرلمان عن الكتلة الديمقراطية، سامية عبو أن الغذاءالذي جمع رئيس الحكومة الجديدة بعدد من السياسيين بسُم للبلاد.

وجاء تعليق سامية عبو على صورة لمأدبة جمعت هشام المشيشي برئيس حركة النهضة راشد الغنوشي ورئيس كتلة ائتلاف الكرامة سيف الدين مخلوف ورئيس قلب تونس  نبيل القروي.

عبو قالت ان « هناك طباخ يقوم بتحضير الطعام للحاضرين في ذلك الاجتماع وهم يطبخون للشعب التونسي ».

من جهة اخرى تساءلت عبو « هل توجد سياسة في تونس حتى يغادر محمد عبو الحياة السياسية ».

وقالت سامية عبو خلال استضافتها صباح اليوم الخميس 03 سبتمبر 2020، في اذاعة شمس أف أم إنه لا وجود للسياسية بل هناك عصابات هيمنت على الحكم في تونس.

وتابعت  » محمد عبو اعتزل المسؤولية وغادر المسؤولية  الحزبية لكنه ظل في التيار الديمقراطي.

كما أشارت عبو إلى أن توقيت استقالة محمد عبو فاجأها مشيرة إلى أن أكثر أشخاص أسعدتهم الاستقالة هم أبناؤها. 

مع العلم ان هذا الغذاء احتضنه مطعم مجلس نواب الشعب يوم التصويت على منح الثقة لحكومة المشيشي .

بالأسماء من صوت لحكومة المشيشي ومن عارضها

in A La Une/Tunisie by

شرت منظمة بوصلة مساء اليوم تفاصيل نتائج تصويت الجلسة العامة المخصصة لمنح الثقة لحكومة هشام المشيشي المنعقدة يوم غرة سبتمبر 2020.

وفي ما يلي نتائج تفاصيل التصويت   

يشار الى أن حكومة هشام المشيشي تحصلت في ساعة متأخرة من مساء أمس على ثقة البرلمان بأغلبية 134 صوتا , و 66 نائب محتفظ . 

1 2 3 328
Go to Top