L'actualité où vous êtes

Tag archive

رئاسة الجمهورية

سعيدة قراش رئاسة الجمهورية ستحترم الاجراءات التي ينص عليها القانون

in A La Une/Tunisie by
سعيدة

أكدت الناطقة الرسمية باسم رئاسة الجمهورية، سعيدة قراش، اليوم الأربعاء أن « رئاسة الجمهورية ستحترم الإجراءات التي ينص عليها القانون »، بعد أن قررت الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية مشاريع القوانين، إحالة مشروع القانون الأساسي المتعلق بالمصالحة في المجال الاداري إلى رئيس الجمهورية.

وقالت سعيدة قراش، المستشار الأول لدى رئيس الجمهورية، في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء: « إن رئيس الدولة سينظر في مشروع هذا القانون، وحينئذ ستعلن مؤسسة الرئاسة عن قرارها في هذا الشأن ».

وكانت الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية مشاريع القوانين، قررت مساء أمس الثلاثاء، إحالة مشروع القانون الأساسي عدد 49 لسنة 2015 المتعلق بالمصالحة في المجال الاداري إلى رئيس الجمهورية، لعدم توفر الأغلبية المطلوبة لإصدار قرار في الغرض.

وأفاد حيدر بن عمر، كاتب عام الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية مشاريع القوانين، في تصريح سابق لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، بأن هذا القرار جاء بعد جلسة عقدتها الهيئة يوم الثلاثاء، بحضور أعضائها الستة، بمقرها الكائن بباردو. وأوضح أنه نظرا لعدم توفر الأغلبية المطلوبة لإصدار القرار بشأن الطعن المقدم في مشروع قانون المصالحة في المجال الإداري، فإن القانون ينص على إحالة مشروع القانون لرئيس الجمهورية، الذي يمكنه ختم مشروع هذا القانون ونشره بالرائد الرسمي، كما يمكن أن يحيله إلى مجلس نواب الشعب، لاعادة النظر فيه ومناقشته.

يذكر أن الهيئة الوقتية لمراقبة دستورية مشاريع القوانين، كانت قررت يوم 9 أكتوبر 2017 « التمديد بأسبوع في أجل النظر في الطعن المتعلق بقانون المصالحة في المجال الإداري، كما يقتضيه القانون الأساسي المنظم لعمل الهيئة »، وفق حيدر بن عمر الذي نفى في تصريح سابق لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، « تعرض أعضاء الهيئة لضغوطات تهدف إلى عدم البت في طعون المقدمة وتمرير القانون ».

وقال إن أعضاء الهيئة « يتعاملون مع كل الملفات المتعلقة بالطعون بدستورية مشاريع القوانين، بكامل النزاهة وبما يتضح بضمائرهم ومعارفهم العلمية من حقائق ».

رئاسة الجمهورية تقرر رفع الحماية الأمنية عن 10 شخصيات وطنية

in A La Une/Tunisie by
الجمهورية

وفقا لما جاء في صحيفة المغرب الصادرة اليوم الجمعة قررت رئاسة الجمهورية  رفع الحماية الأمنية عن 10 شخصيات أبرزها المرزوقي ومهدي جمعة
وأفادت الصحيفة ان 100 شخصيات سياسية تتمتع بحماية أمنية لصيقة من قبل الأمن الرئاسي من بينها رئيس الحكومة يوسف الشاهد ورئيس مجلس نواب الشعب محمد الناصر ورئيس حركة النهضة راشد الغنوشي والناطق الرسمي بإسم الجبهة الشعبية حمة الهمامي والأمين العام لإتحاد الشغل نور الدين الطبوبي ورئيس هيئة مكافحة الفساد شوقي الطبيب.
وحسب الصحيفة فقد تم رفع الحماية الأمنية من قبل رئاسة الجمهورية على كل من رئيس الحكومة السابق  المهدي جمعة والأمين العام لحركة مشروع تونس محسن مرزوق ووزير الخارجية السابق الطيب البكوش وأحمد نجيب الشابي والنائب محمد الفريخة والرئيس السابق المنصف المرزوقي ورئيس حزب المبادرة كمال مرجان، .
كما تم رفع الحماية الأمنية التي يتكفل بها الأمن الرئاسي عن سليم الرياحي، الذي تكفلت بحمايته الإدارة العامة لحماية الشخصيات التابعة لإدارة وحدات التدخل.

حول عودة الارهابيين التونسيين من الخارج رئاسة الجمهورية توضح

in A La Une/Tunisie by
رئاسة الجمهورية

أصدر الناطق الرسمي باسم رئاسة الجمهورية رضا بوقزّي اليوم الأربعاء 7 ديسمبر 2016، بيانا توضيحيا حول ما كان صرّح به رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي حول عودة التونسيين من بؤر التوتر، شدّد فيه على أنه « يعاقب بالسجن كل من تعمّد استعمال تراب الجمهورية أو تراب دولة أجنبية لانتداب أو تدريب شخص بقصد ارتكاب إحدى الجرائم الإرهابية داخل تراب الجمهورية أو خارجه، أو السفر خارج تراب الجمهورية بغاية ارتكاب إحدى الجرائم الإرهابية » وفق ما ينص عليه القانون.

وأوضح البيان أن رئيس الجمهورية « هو الساهر على احترام الدستور » الذي ينص الفصل 25 منه على أنه « يحجّر سحب الجنسية التونسية من أي مواطن أو تغريبه أو تسليمه أو منعه من العودة إلى الوطن ».

كما شدّد البيان ذاته أن العودة إلى الوطن « حقّ دستوري ولا يمكن منع أي مواطن من العودة إليه مهما كان السبب »، مشيرا إلى أنه لم يرد على هذا الحق استثناء يتمّ التنصيص عليه بقانون طبقا للفصل 49 من الدستور الذي ينصّ على أنّ القانون « يحدّد الضوابط المتعلقة بالحقوق والحريات المضمونة بالدستور ».

رئاسة الجمهورية سليم شاكر لن يخلف معز السيناوي

in A La Une/Tunisie by
سليم شاكر

نفت مصادر مسؤولة وجود أية نية لدى رئاسة الجمهورية  تعيين السيد سليم شاكر وزير المالية بحكومة تصريف الأعمال ناطقا رسميا باسم رئاسة الجمهورية خلفا للسيد معز السيناوي الذي عين سفيرا لتونس لدى ايطاليا

وكان سليم شاكر التقى رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي بعيد اعلان يوسف الشاهد عن التركيبة الحكومية الجديدة  ليقترح عليه منصف مستشار لدى رئاسة الجمهورية مكلفا بالملف الاقتصادي خلفا للسيد رضا شلغوم الذي سيتحمل مسؤولية رئيس ديوان الشاهد .

وحسب مصادر تونيزي تيليغراف فان اتصالات مع احد الاعلاميين لخلافة السيناوي لم تؤد الى اي نتيجة

هل يعوض سليم العزابي رضا بلحاج في رئاسة الجمهورية

in A La Une/Tunisie by

علم موقع تونيزي تيليغراف انه من غير المستبعد أن يعوض السيد سليم العزابي المستشار برئاسة الجمهورية السيد رضا بلحاج مديرالديوان الرئاسي في هذا المنصب

وتداولت عدة مواقع ألكترونية اليوم أنباء عن عزم بلحاج مغادرة رئاسة الجمهورية للتفرغ للعمل الحزبي داخل حركة نداء تونس التي تعيش حالة من الاحتقان الداخلي وسط مجموعة مؤتمر سوسة .

ويوم 5 جوان 2015 عين  سليم العزابي في خطة كاتب عام لرئاسة الجمهورية برتبة مستشار أول مكلف بتنسيق شؤون الديوان الرئاسي لدى رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي.

وللتذكير فقد شغل العزابي خطة المنسق التنفيذي في الحملة الانتخابية للباجي قائد السبسي ومساعدا لرئيس الحملة محسن مرزوق خلال الانتخابات الرئاسية. وهو متحصل على شهادة تخصص في المالية من جامعة فرنسية كما اشتغل في القطاع البنكي

رئاسة الجمهورية متهمة بالتنصت على التونسيين والنيابة العمومية تختار الصمت

in A La Une/Tunisie by

مر التصريح الذي ادلى به الوزير السابق لزهر العكرمي حول عمليات التنصت على عدد من المسؤولين التونسيين من قبل مدير الديوان الرئاسي رضا بلحاج  دون اي ردة فعل سواء من الجهاز القضائي وخاصة النيابة العمومية او من الجهات الحقوقية كالرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان او رئاسة الجمهورية المعنية بهذا الامر المنافي للاعراف والقوانين في ظل دولة القانون والمؤسسات

اذ قبل يومين فقط اكد العكرمي ان بلحاج يتنصت على عدد من قياديي حركة نداء تونس دون اي اذن قضائي مؤكدا ان هناك شخص بالقصرالرئاسي مكلف بهذه المهمة

وكانت عدة قيادات سياسية وحقوقية على غرار حمة الهماي القيادي في الجبهة الشعبية اشتكوا في وقت سابق من عمليات التنصت التي يتعرضون اليها

ويوجد بوزارة الداخلية مصلحة كاملة مهتمها التنصت على من تحوم حوله شكوك امنية لكن لا يتم ذلك نظريا الا بعد الحصول على اذن من النيابة العمومية

وكانت رئاسة الجمهورية زمن بن علي تملك بدورها جهازا للتنصت تم اقتناؤه من ايطاليا  يشرف عليه  بن علي شخصيا الا ان هذا الجهاز لا يعرف مصيره الى حد هذا اليوم

وتعتبر جريمة التنصت دون اذن قضائي جريمة يعاقب عليه القانون محليا ودوليا حتى انه خلال سنة 2005 ادان القضاء الفرنسي سبعة من معاوني الرئيس الفرنسي الراحل فرنسوا ميتران فيما عرف بقضية التنصت بالايليزيه التي انطلقت وقائعها في مارس 1993 بعد مقال نشرته صحيفة الكنار انشينيه التي اتهمت ميتران بالتنصت على خصومه السياسيين دون اي مبرر قنانوني

 

بعد تحذير مدير الأمن الرئاسي المرزوقي يوجه نصف ضربة الى عدنان منصر

in A La Une/Tunisie by

بعد يوم واحد عن التكذيب الذي اطلقه توفيق القاسمي مدير الأمن الرئاسي الذي نفى أن يكون قدَّم معلومات كتابية أو شفوية حول وجود مخطط لاغتيال رئيس حزب نداء تونس الباجي قائد السبسي

قرر الرئيس المؤقت محمد المنصف المرزوقي تعيين ناطقا رسميا لرئاسة الجمهورية وذلك لمنع أي حرج يمكن  ان يتسبب فيه منصر الذي تقمص الى حد هذا اليوم دور مدير الديوان الرئاسي الى جانب دور الناطق الرسمي

والناطق الرسمي الجديد هو محمد المسعي الذي يشغل حاليا منصب المستشار القانوني لرئيس الجمهورية

وهدد القاسمي أنه في حال ثبوت تقديم مدير ديوان رئيس الجمهورية عدنان منصر معطيات حول هذا الشأن باسم الأمن الرئاسي سيضعه أمام مسؤولياته الكاملة

واعتبر مدير الأمن الرئاسي التونسي أن مؤسسته لا تقدم لمدير الديوان بأية معطيات أمنية ويختصر تنسيقها مع وزارة الداخلية والشخصيات التي يتطلب وضعها توفير الحماية الأمنية

وشدد القاسمي على ضرورة أن يتحمل عدنان منصر مسؤولية أقواله ومصادره، داعيًا الجهات المعنية في الرئاسة التونسية إلى عدم استغلال مكانتها للتحدث باسم الجهات الأمنية »، وإن فعلت فلكل حادثة حديث »

وكان السبسي المرشح للانتخابات الرئاسية أكد في تصريحات سابقة تلقيه معلومات من جهات حكومية تشي بوجود مخطط لاغتياله، لكنه حمَّل جهات في حزبه لم يسمها، بالتنسيق مع جهات في الدولة، مسؤولية جعله عرضة لتصفية جسدية

الى رئاسة الجمهورية رجاء ما هو الامن القومي في تونس

in A La Une/Analyses/Tunisie by

تمنيت لو تسرب خبر غزو نا لخليج الخنازير بكوبا قبل انطلاق العملية لتمكنا من تجنب هذه الفضيحة

جون كينيدي

 

هددت رئاسة الجمهورية في بلاغ لها أمس الجمعة بملاحقة كل من يدلي بتصريحات تمس من الامن القومي

ولكن رئاسة الجمهورية غفلت ان تقدم لنا قائمة في المواضيع  والمؤسسات والقطاعات التي تعد امنا قوميا لبلادنا

فلكل دولة اولوياتها في الامن القومي فهناك دول تضعه في التصنيع العسكري وهذا يهم الدول المنتجه له وتعتمد عليه في تصريف شؤونها الاقتصادية والامنية  ودول اخرى تضعه في انتاجها النفطي لانه لولاه لاندثرت الدولة وثالثة  في انتاج القوارص والفسفاط فالكشف عن حجم الانتاج المتوقع قبل الاوان سيضر بالاسعار في السوق العالمية  وبالتالي سيدمر اقتصادها  والماء اليوم اصبح من اهم ركائز الامن القومي لدى الكثير من الدول والحديث عن حجم المعدات العسكرية وتموقعها لم يعد من اسرار الامن القومي فالدول المنتجة لديها كل التفاصيل وتنشر الارقام كل عام على مواقع مختصة

الاضرار بالامن القومي هو التاخر في تعيين سفير في باكستان واليمن وهما دولتان مهمتان لجمع وتبادل المعلومات  حول الارهاب والارهابيين  الاضرار بالامن القومي هو تلجيم الاصوات ومنعها من الحديث عن التجاوزات

قبل سنوات قليلة  طرحت رئاسة الجمهورية على جمعية الصحافيين و عن طريق جمعية مدراء الصحف التي كان يراسها السيد التيجاني حداد الامضاء على ميثاق شرف مشترك ولكن هذا الميثاق لم ير النور بسبب بند واحد وحيد وهو المتعلق بالمحافظة على الامن القومي وجاء رفض الصحافيين لهذا البند  بسبب مخاوف استخدامه ضدهم متى شاءت السلطة فيمكن وضعه على اي ميدان واي حدث ليحاكم الصحافيون بتهمة تهديد الامن القومي

 فرجاء يا رئاسة الجمهورية أمدونا بالقائمة فالكلمة حمالة اوجه ومطاطة الى حد لا يوصف

جمال العرفاوي

 

رئاسة الجمهورية عشاء ليلة الكارثة

in Exclusif/Tunisie by

لم تمنع الانباء الواردة من جبل الشعانبي حول ورود انباء عن المجزرة التي اودت بحياة عدد كبير من جنودنا

رئيس الجمهورية المؤقت والقائد الاعلى للقوات المسلحة من مواصلة حفل العشاء  الذي دعا اليه جميع رجال وسيدات الاعمال  الذين رافقوه في جولته الافريقية  بالاضافة الى طاقم الطائرة الذي امن له الرحلات  ولكن حسب مصادرنا فان

قبطان الطائرة السيد شاكر سعيدان لم يلب هذه الدعوة علما بان هذه اللمة لم تعلن عنها رئاسة الجمهورية في موقعها الرسمي كما هو الحال مع الافطار الذي اقامه قبل يوم من الكارثة مع رجال الحماية المدنية بحي الغزالة باريانة 

بسبب خصومته مع الترجي محكمة الاستئناف تغرم الرئيس والشعب التونسي يدفع الفاتورة

in Tunisie by

 

بعد ان اقرت محكمة الاستئناف اليوم الاثنين  رفض استئناف رئاسة الجمهورية ضد جمعية أحباء الترجي والقاضي بسحب الكتاب وتخطئة القائمين بالقضية من سيدفع الفاتورة لهذا الانجاز الكبير

حسب الاستاذة منى كريم استاذة القانون الدستوري فان خزينة الدولة هي من سيتكفل بدفع الغرامة المالية لاحباء الترجي  » الكتاب الاسود محل النزاع اصدرته مؤسسة الرئاسة ولم يكن بمبادرة شخصية بالاضافة الى ذلك فالنظام المؤقت للسلط لا يتحدث عن حصانة للرئيس  وبالتالي فان كل أفعاله لا يتحمل مسؤوليتها بوصفه شخص عادي بل بوصفه رئيس ومن اجل ذلك ستقوم الدولة بدفع الغرامة  وفي النهاية المواطن سيتحمل أخطاء الحاكم  » وكان « الكتاب الأسود » الذي صدر منذ أشهر عن دائرة الإعلام والتواصل التابعة لرئاسة الجمهورية تحت اسم منظومة الدعاية لحكم بن علي »، والذي تضمن قائمة اسمية في الصحفيين والإعلاميين  والفنانين والرياضيين « المتورطين » بالتعامل مع نظام الرئيس السابق بن علي،

وأثار  الكتاب حال صدوره جدلا واسعا في المشهد السياسي التونسي، من ذلك مثلا أن أغلبية السياسيين والحقوقيين استنكروا لجوء مؤسسة الرئاسة إلى توظيف الأرشيف بدون إذن قضائي، مشيرين إلى أنه لا يحق لأية جهة توظيف الأرشيف في الصراع السياسي، وأنه من مشمولات هيئة العدالة الانتقالية.

ومع اتساع موجة الاحتججات في صفوف مشجعي نادي الترجي الرياضي التونسي سعى رئيس الجمهورية المؤقت الى دعوة فريق الترجي وهيئته المديرة  الى قصر قرطاج لتكريمهم الا ان رئيس الجمعية اعتذر عن ذلك

ورفع العشرات من التونسيين قضايا ضد رئاسة الجمهورية بسبب هذا الكتاب ويتوقع ان تكون الاحكام مماثلة لما صدر اليوم عن محكمة الاستئناف وبالتالي اثقال كاهل المواطن التونسي بمزيد من المصاريف التي لادخل له فيها لا من بعيد او من قريب .

Go to Top