استعدادا لشهر الجهاد حالة استنفار في وزارة الداخلية

Tunisie

تتواصل الاجتماعات الامنية بمقر وزارة الداخلية بمستوى لم تعرفه من قبل وذلك استعدادا لمواجهة أي طارئ خلال شهر رمضان القادم في ضل توارد معلومات عن وجود مخططات ارهابية للقيام بعمليات خلال شهر رمضان الذي يعد بالنسبة لهذه الجماعات شهر الجهاد

ووفقا لمصادر مطلعة عادة فانه لوحظ في الفترة الاخيرة وجود تحركات لأشخاص غرباء  بمقاه وقاعات  شاي بالمناطق الراقية  ولا يستبعد ان يكون الهدف منها وضع مخططات لضربها خلال السهرات الرمضانية التي تعرف اقبالا كبيرا في الليل وشهد شهر رمضان الفائت ابشع عملية ارهابية استهدفت عددا من الجنود بجبل الشعانبي وكان وزير الداخلية لطفي بن جدو أكد يوم الاثنين  خلال الجلسة العامة بالمجلس الوطني التأسيسي، أن مكافحة الإرهاب عمل يومي حيث تم خلال الأشهر الخمسة الأولى من السنة الحالية القضاء على 17 عنصرا إرهابيا وتسجيل 687 قضية إرهابية تورط فيها 945 عنصرا موقوفا
هذا وأعلن « بن جدو » خلال الجلسة عن اتخاذ إجراءات عاجلة في ولايات جندوبة والكاف والقصرين عبر إرسال وحدات خاصة للتصدي السريع للعناصر الإرهابية، منتقدا اقتصار مكافحة الإرهاب على المقاربة الأمنية في ظل غياب الومضات التحسيسية للتحذير من خطورة ثقافة الموت والفكر التكفيري