راصد الزلازل الهولندي يطل من جديد

0
43

واصل راصد الزلازل الهولندي المثير للجدل فرانك هوغربيتس الظهور مجددا. ليحذر من زلازل وشيكة ستقع حسب توقعاته خلال الساعات القادمة . وقال إن الإقترانات الكوكبية قد تؤدي إلى زيادة النشاط الزلزالي بشكل عام على مدار هذا الأسبوع.

وشارك الباحث عبر حسابه على منصة “إكس”، يوم السبت، تغريدة نقلا عن الهيئة الفلكية SSGEOS التي يرأسها. تشير إلى أن هندسة الكواكب التي تشمل عطارد والزهرة في يومي 24-25 ماي الجاري. تشير إلى احتمال وقوع زلزال كبير، ربما في الفترة من 26 إلى 27 ماي تقريبا.

كما قال إن عمليات الاقتران الكوكبي مع عطارد قد تؤدي إلى زيادة النشاط الزلزالي بشكل عام على مدار هذا الأسبوع. وبعدها بقليل، نشر الباحث الهولندي نشرته الفلكية على حساباته في “إكس” ويوتيوب” والتي جاء فيها: “سيكون لدينا اقترانات كوكبية أعلى من المتوسط طوال الأسبوع. في المقام الأول مع المريخ. الشمس وعطارد وزحل يوم 27. أما يوم 28 فستكون الاقترانات بين الشمس وعطارد والمريخ. ثم في اليوم 30، الشمس وعطارد ونبتون. وسيكون هناك أيضا إقتران مع الأرض وعطارد وأورانوس، وسيكون ذلك يوم 31، آخر يوم من شهر ماي”.

ونوه بالقول، إن ذلك يمكن أن يؤدي إلى زيادة زلزالية واضحة، في نطاق 6 درجات. وربما زلزال بقوة 7 درجات”.

للإشارة فقد  وقع زلزال قوي بلغت شدّته 6.3 درجة قبالة أرخبيل فانواتو في المحيط الهادي، صباح اليوم الأحد، حسبما أعلنت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية. من دون أن يتسبب بإطلاق تحذير من خطر حصول تسونامي.

الزلزال وقع بعد ساعات قليلة من إطلاق راصد الزلازل الهولندي فرانك هوغربيتس ما أسماها “هندسة فلكية حرجة” قد تتسبب بعدة زلازل قوية اليوم وغدا.

ورصد الزلزال على عمق 29 كيلومترا في البحر، على بعد حوالي 83 كيلومترا شمال غرب عاصمة الأرخبيل، بورت فيلا.

وضرب زلزال اليوم الاثنين بقوة 6.6 درجات أرخبيل تونغا في جنوب المحيط الهادي، الاثنين، حسبما أعلنت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية.

ووقع الزلزال على عمق حوالي 112 كيلومترا، وفق هيئة المسح الجيولوجي الأميركية، وعلى مسافة أقل من 200 كيلومتر شمال نوكوالوفا، عاصمة أرخبيل تونغا.

ولم ترد على الفور أنباء عن وقوع أضرار في تونغا.

وقال مركز التحذير من أمواج تسونامي في المحيط الهادي، إن الزلزال الذي وقع قرب جزيرتَي كاو وتوفوا ذات الكثافة السكانية المنخفضة ليس متوقعا أن يتسبب في حدوث موجات مد عالٍ.

وذكر المركز الصيني لشبكات الزلازل اليوم الاثنين، أن زلزالاً بقوة خمس درجات ضرب منطقة مولي في إقليم سيتشوان.
وقال المركز على صفحته الرسمية بموقع ويبو الصيني للتواصل الاجتماعي: إن الزلزال وقع في الساعة 11:07 صباحاً (03:07 بتوقيت جرينتش) في منطقة مولي الواقعة في ليانغشان في سيتشوان.
ووقع الزلزال على عمق ثمانية كيلومترات.