المعهد الوطني للاحصاء وضعية الميزان التجاري تزداد تدهورا

A La Une/Tunisie

أصدر معهد الاحصاء الوطني تقريرا يصعب الولوج اليه في موقعه  حول التجارة الخارجية لشهر ماي 2014 الذي يكشف عن عجز تجاري كبير بلغ 5685 مليون دينار اي بزيادة  في العجز تصل الى حدود 1200 مليون دينارمقارنة بشهر أفريل 2014

اذ زاد حجم الاستيراد خلال شهر ماي ليصل الى 3582 مليون دينار في حين لم يتجاوز حجم التصدير 2383 مليون دينار

ووفقا لخبير مالي كبير فان هذه الارقام مفزعة وتزيدها مخاوف بزيادة اسعار النفط العالمية والجمود الذي يعيشه القطاع السياحي ولم يبق سوى انتظار نتائج الموسم الفلاحي للتخفيف من أعباء الميزان التجاري

وكان محافظ البنك المركزي الشاذلي العياري قال  يوم 23 ماي الماضي  »  أن عجز الميزان التجارى البالغ 3000 مليون دينار مازال يبعث على القلق في ظل ارتفاع حجم الواردات مقارنة بالصادرات »
وأكد  العياري  على أن نمو الصادرات في تونس أصبح بعيد جدا عن نمو الواردات مؤكدا على ضرورة توخي سياسة من أجل دفع الصادرات والضغط على الواردات إذا تواصل الوضع على ماهو عليه وفق تعبيره «